21:43 GMT29 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    2154
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن الرئيس الأمريكي الأسبق، جورج بوش الأب، كان على حق عندما رفض الإطاحة بالرئيس العراقي الراحل، صدام حسين، خلال حرب الخليج الأولى عام 1991.

    وقال بوتين، في حواره مع المخرج الأمريكي، أوليفر ستون، "مقابلة مع بوتين"، الذي يعرض على قناة "شو تايم" ضمن فيلم وثائقي، "لم تذهب الولايات المتحدة إلى أبعد من ذلك، ولم تسقط الحكومة في العراق، إنني أعلم أن مناقشات جرت حينها حول هذا الموضوع، وقال البعض له (لبوش الأب) إنه كان عليه أن يمضي قدما في هذا الشأن وأن يطيح بصدام حسين، لكن الرئيس بوش كان على حق عندما فعل ما فعله وتوخى الحذر.. هو رد على عدوان صدام على الكويت وتوقف في اللحظة المناسبة".   

    وشدد بوتين في الوقت ذاته على أن القرار، الذي اتخذه بوش الابن بإرسال القوات الأمريكية إلى العراق والإطاحة بصدام حسين كان "خاطئا".

    يذكر أن الولايات المتحدة نفذت، عام 1991، بموجب قرار رقم 678 لمجلس الأمن الدولي، عملية عسكرية ضد الجيش العراقي أطلق عليها اسم "عاصفة الصحراء" ردا على احتلال العراق الكويت في الـ 2 من أغسطس/ أب عام 1990.

    واستمرت الأعمال القتالية بين القوات الأمريكية والعراقية 41 يوما وتوقفت في الـ 28 من فبراير/ شباط عام 1991 بمبادرة من الجانب الأمريكي بعد تحرير الكويت من القوات العراقية.

    وكان العرض الأول لفيلم "مقابلة مع بوتين" مع المخرج الأمريكي أوليفر ستون، بث يوم 12 يونيو/حزيران على قناة شو تايم. وسوف يعرض في روسيا على شاشة القناة الأولى على 4 حلقات بداية من 19 إلى 22 يونيو/حزيران الحالي.

    اشترك في حساب فيسبوك لدينا لمتابعة أهم الأحداث العالمية والإقليمية.  

    انظر أيضا:

    بوتين يكشف ماذا قال له شارون عن منطقة الشرق الأوسط
    بوتين يكشف ماذا فعل قبل اتخاذ القرار ببدء العملية العسكرية في سوريا
    بوتين يكشف من سرب لروسيا معلومات عن القنبلة النووية الأمريكية (فيديو)
    بوتين: روسيا لن تكون مكانا للخلافة
    بالفيديو...بوتين يتجول مع ستون في أروقة الكرملين
    الكلمات الدلالية:
    فلاديمير بوتين, أخبار روسيا, فيلم وثائقي, مقابلة مع بوتين, شو تايم, جورج بوش الابن, جورج بوش الأب, صدام حسين, أمريكا, روسيا, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook