20:59 GMT20 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    161
    تابعنا عبر

    طالبت وزارة الخارجية الروسية السلطات الأذربيجانية بوقف الممارسات التمييزية، بسبب منع عدد من المواطنين الروس دخول أراضيها.

    موسكو- سبوتنيك. وجاء في بيان الخارجية، اليوم: "نستمر بالمطالبة بوقف الممارسات التمييزية الشنيعة، غير اللائقة بعلاقات الصداقة بين بلدين، بالطبع سنستخلص العبر من الوضع الراهن".

    ونوه البيان إلى أنه نظراً للعديد من الأسئلة بوسائل الإعلام حول حظر دخول أذربيجان للمواطنين الروس، اضطرت الوزارة لتثبيت أن المواطنين الروس المتوجهين يتعرضون فعلاً للتمييز الإثني وخاصة أولئك الذين يحملون أسماء عائلة أو أسماء أرمينية لدى وصولهم إلى أذربيجان.

    ووفقاً لوزارة الخارجية الروسية، تم منذ بداية العام الحالي رفض دخول 25 مواطناً روسياً من الدخول إلى أذربيجان. وفي مذكرة جوابية، صرحت وزارة الخارجية الأذربيجانية، بأنها ومن أجل منع وقوع حوادث غير مرغوب فيها اضطرت أذربيجان لاتخاذ ضوابط مناسبة بالنسبة لعدد من الأشخاص.

    وتجدر الإشارة إلى أن الخلاف بين أرمينيا وأذربيجان حول إقليم "قره باغ" ذي الأغلبية الأرمينية، بدأ في عام 1988، عندما أعلن الإقليم خروجه من جمهورية أذربيجان الاشتراكية. وأدى النزاع المسلح في المنطقة لفقدان أذربيجان لسيطرتها على الإقليم. ومنذ عام 1992 تجري مفاوضات لتسوية النزاع في إطار مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، والتي تترأسها الولايات المتحدة الأميركية وفرنسا وروسيا.

    واحتدمت الأوضاع في قره باغ، في مطلع نيسان/أبريل 2016، وتبادلت أرمينيا وجمهورية قره باغ غير المعترف بها من جهة، وأذربيجان من جهة أخرى، الاتهامات بالقصف والعمليات الهجومية على خط التماس، ما أدى لسقوط عشرات القتلى.

    انظر أيضا:

    مدفيديف يدعو رئيس وزراء أذربيجان لزيارة روسيا
    أرمينيا تتهم أذربيجان مجددا
    تعزيز التعاون الأمني بين أذربيجان وروسيا
    لافروف يؤكد حدوث تقارب ملموس في مواقف أذربيجان وأرمينيا
    لندن مهتمة في تعزيز العلاقات العسكرية مع أذربيجان
    الكلمات الدلالية:
    أذربيجان, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook