19:16 22 يونيو/ حزيران 2018
مباشر
    الحاخام ألكسندر بورودا

    الحاخام بورودا: هدف هجمات كتالونيا الإرهابية هو إثارة الكراهية ضد الإسلام

    © Sputnik . Maksim Blinov
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 01

    صرح رئيس اتحاد الجاليات اليهودية في روسيا، الحاخام ألكسندر بورودا، اليوم الجمعة، أن الإرهابيين الذين نفذوا هجمات في كتالونيا، كان هدفهم إثارة الكراهية ضد المسلمين، لذلك من الضروري عدم الاستسلام لاستفزازاتهم.

    موسكو — سبوتنيك. نقل المكتب الصحفي للاتحاد عن الحاخام قوله "منظمو هذه الجرائم الجبانة، الذين يتسترون وراء شعارات إسلامية مزيفة، يسعون إلى بث الرعب بين الناس عن طريق توجيه ضربات على النحو بحيث لا يشعر أحد نفسه في أمان، ولكن هذه الأعمال الإرهابية، لها قاسم مشترك — كثيرا ما يحاول معادو السامية (ومعاداة السامية — هي جزء من الفكر الإرهابي) اقتصارها على أماكن لربطها صوابا أو خطأ، باليهود".

    ووفقا لبورودا، هناك هدف آخر للإرهابيين — هو التحريض على الكراهية ضد المسلمين، وذلك "من أجل تجنيد مناصرين جدد لهم، من بين أولئك الذين سيصبحون ضحايا هذه الكراهية".

    وخلص رئيس اتحاد الجاليات اليهودية إلى القول "ولذلك، إنني أدعو المجتمع المدني إلى عدم الاستسلام لحيل الإرهابيين وعدم الرد على الكراهية بالكراهية، كما أدعو قادة القوى الرائدة في العالم، إلى التوحد في مكافحة الإرهاب، مع وضع الخلافات القائمة جنبا. وعلى أية حال، أظهرت التجربة العالمية، أنه من الممكن التصدي للإرهاب فقط من خلال تضافر الجهود وعدم ترك أي ثغرات للإرهابيين".

    هذا وأعلنت السلطات الإسبانية في وقت سابق اليوم، عن مقتل 14 شخصاً وإصابة أكثر من 100 في عملية الدهس في برشلونة.

    وأكدت السلطات، يوم أمس الخميس، أن الحادث هو عمل إرهابي، وقد أعلن تنظيم "داعش" الإرهابي مسؤوليته عن العملية، هذا وتعود جنسيات المصابين نتيجة العمل الإرهابي إلى 24 دولة.

    الكلمات الدلالية:
    الكراهية ضد المسلمين, هجوم برشلونة, كاتالونيا, برشلونة, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik