18:31 GMT23 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    1202
    تابعنا عبر

    أعلن سيرغي لافروف وزير خارجية روسيا أن الطرف الأمريكي ينتهك اتفاقية تصفية الصواريخ متوسطة وقريبة المدى.

    وقال الخبير العسكري الروسي د. كونستانتين سيفكوف تعقيبا على ما أعلنه وزير الخارجية الروسي إن واشنطن تنتهك وتفسخ الاتفاقيات لتضمن للولايات المتحدة الأمريكية التفوق على روسيا في مضمار الصواريخ النووية.

    ووافق مجلس الشيوخ الأمريكي في 19 سبتمبر/أيلول 2017 على انسحاب الولايات المتحدة من اتفاقية تصفية الصواريخ متوسطة وقريبة المدى في حال ورود التقرير حول حيازة روسيا على الصواريخ المحظورة من الرئيس الأمريكي إلى الكونغرس.

    تدمير صوايخ متوسطة وقريبة المدى
    © Sputnik . Juriy Kuidin
    تدمير صوايخ متوسطة وقريبة المدى

    ووفقا لقرار مجلس الشيوخ الأمريكي فإن البنتاغون سيحصل على مبلغ 50 مليون دولار لإنشاء نظام الحماية من الصواريخ متوسطة وقريبة المدى عندما تنسحب الولايات المتحدة من الاتفاقية.

    ولا يمكن إلا لرد موسكو المناسب أن يرغم واشنطن على الالتزام باتفاقية تصفية الصواريخ متوسطة وقريبة المدى وفقا لما قاله د. سيفكوف للصحفيين.

    وهناك خيارات عدة لرد روسيا على قرار الولايات المتحدة الانسحاب من الاتفاقية. وعبر الخبير عن اعتقاده بأن الرد الروسي سيجبر الأمريكيين على الجلوس إلى طاولة المباحثات.

    وعن الرد الممكن قال خبير عسكري روسي آخر (سيرغي يرماكوف) في تصريح صحفي إن روسيا تستطيع، مثلا، استئناف إنتاج صواريخ "بيونير" إذا انسحبت الولايات المتحدة من الاتفاقية، لتضع جميع الأهداف الأمريكية في دائرة يبلغ نصف قطرها 5000 كيلومتر تحت مراقبتها.

    ولا يتوقع الخبير أن تنسحب الولايات المتحدة، والحالة هذه، من الاتفاقية التي أصبحت نافذة المفعول في عام 1988.

     

    انظر أيضا:

    صاروخ "إسكندر" يحطم رقما قياسيا
    صاروخ روسي يقلب موازين القوى في المحيط العالمي
    الولايات المتحدة ترصد وجود صاروخ روسي سري
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, أخبار روسيا, صواريخ, انتهاك معاهدة, الولايات المتحدة الأمريكية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook