10:15 GMT27 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    وصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الثلاثاء، بأن تصعيد الخطاب العسكري حول كوريا الشمالية سيؤدي إلى "طريق مدمر"، داعيا لإيجاد سبل سلمية لحل الأزمة.

    وقال بوتين خلال مراسم تسلم أوراق اعتماد سفراء جدد: "تتكون أمام أعيننا دوامة مواجهات حول برنامج جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية، الصاروخي النووي. تعرفون موقفنا: نحن ندين خطوات بيونغ يانغ المخالفة لقرارات مجلس الأمن الدولي. لكن تصعيد الخطاب العسكري ليس طريقا مسدودا فحسب، بل وواثق أنه مسار مدمر. على جميع الأطراف أن تبدي ضبط النفس وتبحث عن حلول سلمية".

    وأعرب الرئيس بوتين عن قلق بلاده إزاء النزاع الإثني في ميانمار، داعيا الأطراف إلى ضبط النفس وعدم انتهاك حقوق الإنسان في البلاد، وحل الأزمة بالطرق السلمية.

    وقال: "نحن قلقون من تجدد اندلاع توتر النزاع الإثني في عدد من دول المنطقة، ندعو كافة الأطراف لضبط النفس. حل مثل هذه المشاكل ذات الطابع المعقد جدا ونحن نعرف ذلك من خبرتنا، يجب أن يكون في مجال التعاون السياسي بالوسائل السياسية، دون انتهاك حقوق الإنسان".

    هذا ويقوم الجيش وقوات الأمن في ميانمار بعملية واسعة النطاق لتطهير ولاية راخين من المسلحين التابعين لأقلية الروهينغا المسلمة، الذين شنوا هجمات على نقاط تفتيش تابعة للجيش في 25 أغسطس/ آب الماضي، ما تسبب بمقتل 400 شخص على الأقل وفي نزوح جماعي للقرويين الروهينغا إلى بنغلادش، حيث هرب إلى هذا البلد، 

    انظر أيضا:

    الرئيس بوتين يبحث النزاعات والوضع في الشرق الأوسط مع الملك سلمان يوم 5 أكتوبر
    بوتين: روسيا تأمل في تخطي إسبانيا للأزمة بعد استفتاء كتالونيا
    بوتين: المستوى الحالي للعلاقات مع واشنطن غير مرض
    الكلمات الدلالية:
    فلاديمير بوتين, الصاروخي النووي, الروهينغا, كوريا اشمالية, ميانمار, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook