23:04 11 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    الناطق الرسمي ياسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيغور كوناشينكوف

    الدفاع الروسية: نشر قوات أمريكية عند حدودنا يتعارض مع اتفاق موسكو والناتو

    © Sputnik. Alexander Vilf
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 51

    قالت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الخميس 12 أكتوبر/تشرين الأول، إن هناك فرقة كاملة من القوات الأمريكية نشرت عمليا عند الحدود الروسية مع البلطيق، مؤكدة أن هذا يتعارض مع الاتفاق الأساسي بين روسيا والناتو.

    أعلن المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف، عن وصول لواء الدبابات المدرعة الأميركي الثاني مع آلياته إلى بولندا، وذلك مع بقاء اللواء الثالث هناك، ما يعني نشر فرقة كاملة عمليا من القوات الأميركية عند الحدود الروسية، الأمر الذي يتعارض مع الوثيقة الأساسية لروسيا والناتو.

    وأفاد كوناشينكوف أن الغرب أثار هستيريا بشأن المناورات الروسية البيلاروسية المشتركة "غرب-2017" كغطاء على نشر القوات الأميركية قرب الحدود الروسية.

    وقال كوناشينكوف إنه على خلفية الهستيريا بشأن خطة الاجتياح العسكري الروسية مباشرة من مناورات "غرب-2017"، وصل إلى بولندا "بهدوء"، لواء الدبابات المدرعة الأمريكية الثاني، وتمركز هناك مع آلياته أيضا، فيما بقي آليات لواء الدبابات المدرعة الثالث في مكانه ببولندا ودول البلطيق.

    وكانت مناورات "الغرب 2017" الاستراتيجية المشتركة لروسيا وبيلاروس انطلقت، في 14 سبتمبر/أيلول الماضي، وأجريت في 6 ميادين على أراضي بيلاروس و3 ميادين على الأراضي الروسية، بمشاركة الطيران وقوات الدفاع الجوي.

    وشارك في هذه المناورات 12.7 ألف عسكري، نحو 7.2 ألف منهم من بيلاروس و5.5 ألف من روسيا، بالإضافة إلى نحو 70 من الطائرات والمروحيات و680 قطعة من المعدات العسكرية، بما فيها 250 دبابة و200 من المدافع وراجمات الصواريخ ومدافع الهاون، ونحو 10 سفن حربية.

    انظر أيضا:

    مناورات ناجحة لسفن أسطول بحر البلطيق الروسي
    رد روسي على "احتلال" دول البلطيق
    وزير الدفاع الليتواني يتهم روسيا "بمحاكاة هجوم" على دول البلطيق
    روسيا ترسل أكبر غواصة في العالم إلى بحر البلطيق (فيديو)
    الكلمات الدلالية:
    قوات أمريكية, الحدود الروسية, العلاقات الأمريكية الروسية, أخبار روسيا, أخبار أمريكا, أخبار العالم, البنتاغون, وزارة الدفاع الروسية, دول البلطيق, أمريكا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik