15:40 GMT24 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قامت شركة تويتر، يوم 26 أكتوبر/ تشرين الأول، بحجب كل الإعلانات في جميع الحسابات التابعة لقناة التلفزيون "آر تي" ووكالة "سبوتنيك" الروسيتين".

    ووفقا لقناة "روسيا24"، تم تفسير هذا بتدخل موسكو في الانتخابات الرئاسية الأمريكية. وقدمت إدارة شبكة المدونات الصغيرة تقريرا عن هذا "التدخل" في الكونغرس.

    وجاء الرد من رئيسة تحرير وسيلتي الإعلام "آر تي" و"سبوتنيك"، مارغريتا سيمونيان، على الفور. ونشرت عدة صفحات من العرض التقديمي. وفي هذه الصفحات تبين أن تويتر عرضت على القناة تنظيم إعلان في وقت الانتخابات.

    وكتبت سيمونيان على التويتر: "آمل أن لا ينسى جاك دورسي أن يخبر الكونغرس، كيف قدمت تويتر عرضا للقناة بالكثير من الدولارات من أجل الإعلانات خلال الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة".

     ووفقا لسيمونيان، بالنسبة للحالة الراهنة، فإنه سيتم اتخاذ التدابير اللازمة.

    انظر أيضا:

    سيمونيان: الوضع حول قناة "RT" تجاوز المجال القانوني
    سيمونيان: في أسوأ سيناريو ستغادر "آر تي" أمريكا
    سيمونيان ترد على اتهامات أعضاء الكونغرس لراديو"سبوتنيك"
    الكلمات الدلالية:
    قناة آر تي, سبوتنيك, مارغريتا سيمونيان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik