Widgets Magazine
10:40 16 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    الألعاب الأولمبية الشتوية 2018

    "اللجنة الأولمبية الدولية تشترط مشاركة الفريق الأولمبي الروسي تحت "علم محايد

    © AP Photo / David J. Phillip
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلن رئيس لجنة العلاقات الدولية في مجلس الاتحاد للبرلمان الروسي، قسطنطين كوساتشوف، اليوم الأربعاء، أن قرار اللجنة الأولمبية الدولية، هو جزء في مسار الغرب العام لكبح روسيا، معربا عن رأيه في رفض مشاركة الفريق الأولمبي لبلاده تحت علم محايد.

    موسكو- سبوتنيك.  ونشر كوساتشوف على حسابه في موقع "فيسبوك": "لا شك أن هذا جزء من المسار الغربي العام لكبح روسيا. يطعنون في كرامتنا الوطنية،  وسمعتنا، وبمصالحنا وكل هذا لكبح روسيا، وهذا للأسف، ليس نهاية المطاف".

    ووصف السيناتور قرار المسؤولين الرياضيين بأنه "مقرف".

    وبحسب كوساتشيوف، أولمبياد 2018 في هذا الإخراج لا يمكن إلا أن تكون ردا على الانتصار الروسي في دورة الألعاب الأولمبية عام 2014: "لقد اشتروا خونة، هزوا بشكل انتقائي أنابيب اختبار علم واحد فقط روسيا، افتعلوا هستيريا في وسائل الإعلام. ولم تستطع اللجنة الأولمبية الدولية ببساطة، اتخاذ قرار آخر".

    وأضاف كوساتشوف: "يمكنك أن تشعر بقدر ما تريد من الامتعاض اتجاه الغرب، وهذا من العدل، ولكنني مقتنع بأن مسؤولينا الرياضيين يجب أن يتحملوا مسؤولية شخصية. ومن الواضح أنهم تأخروا عن اللحاق ببداية هذه الحملة، وأنهم فشلوا بشكل واضح في التعامل مع نهايتها ".

    وقررت اللجنة التنفيذية للجنة الأولمبية الدولية، يوم أمس الثلاثاء، استبعاد اللجنة الأولمبية الروسية، وفي الوقت نفسه، سيتاح للرياضيين "النظيفين" فرصة المنافسة في دورة الألعاب  الأولمبية لعام 2018 في "بيونغ تشانغ" الكورية الجنوبية تحت العلم الأوليمبي.

    انظر أيضا:

    كولوبكوف: الفريق الروسي يمكن أن يشارك في الألعاب الأولمبية 2018 تحت العلم الوطني فقط
    الفريق الروسي يفوز بالألعاب الدولية العسكرية 2017
    السلاح الروسي..."الفريق الذهبي"
    الكلمات الدلالية:
    الفريق الأولمبي الروسي, اللجنة الأولمبية الدولية, الألعاب الأولمبية, قسطنطين كوساتشوف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik