15:44 GMT05 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    أثبتت أسلحة روسيا فاعليتها خلال مشاركتها في حرب سوريا ضد الإرهاب.

    وأعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أن القوات التي حاربت الإرهابيين في سوريا استخدمت "215 نوعا من السلاح والعتاد العسكري".

    ورأت أوساط الخبراء العسكريين أن الأسلحة الروسية التي استُخدمت خلال حرب سوريا ضد الإرهاب أبرزت فاعليتها وحققت نتائج جيدة تجعلها سلعة مرغوبا فيها ورائجة في سوق العالم للأسلحة.

    وقد بدأ الطلب على تلك الأسلحة يسجل ارتفاعا بحسب الخبراء. ويقول الخبير الروسي ألكسندر شارافين، وهو مدير معهد التحليل السياسي والعسكري بموسكو، "نرصد ازديادا للاهتمام بالأسلحة والمعدات العسكرية الروسية".

    وفي ظن الخبير فإن وسائط الدفاع الجوي وأنظمة المدفعية والدبابات والطائرات ستكون في طليعة الأسلحة الروسية المرغوب فيها والرائجة في سوق العالم.

    وعن مزايا الأسلحة الروسية يقول الخبير إن أهم ما يميزها هو الجودة العالية والثمن المنخفض.

    ومن الأسلحة التي يُتوقع أن يرتفع الطلب عليها صواريخ "كاليبر" التي أظهرت دقتها العالية حين انطلقت من الطائرات والسفن الحربية والغواصات. إلا أن روسيا قد تُحجم عن إدخالها إلى السوق. ويقول الخبير:

    كل شيء بيد صنّاع القرار السياسي. وعلى سبيل المثال يود العديد من الدول شراء قاذفات القنابل وصواريخنا البالستية، لكننا لا نبيعها إلى أحد.

     

    انظر أيضا:

    المبدعون السوريون يدخلون تعديلات مبتكرة على آليات الجيش
    السوريون يبرعون في ابتكار آليات قتالية
    سوريا ترفع من شأن السلاح الروسي في العالم
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, شويغو, أسلحة, أخبار روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook