22:05 18 يناير/ كانون الثاني 2018
مباشر
    القوات الأمريكية في سوريا

    لافروف: الوجود العسكري الأمريكي في سوريا بعد القضاء على "داعش" يعيق العملية السياسية

    © REUTERS/ RODI SAID
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 20

    أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن الوجود العسكري الأمريكي غير القانوني في سوريا بعد القضاء على "داعش" يعيق العملية السياسية في البلاد ويهدد وحدتها.

    موسكو- سبوتنيك . وقال لافروف في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك": "الحكومة السورية يمكن أن تتحمل بحكم الواقع الأمريكيين تحت مهمة محاربة الارهاب. لكن محاولة إيجاد تبرير للوجود في سوريا بعد القضاء على داعش نقطة لا تتحمل النقد. في المجال العملي الوجود غير القانوني للعسكريين الأمريكيين يشكل عائقا حقيقيا على طريق التسوية السياسية ويهدد وحدة البلاد".    

    وأشار لافروف، إلى أنه في تشرين الأول/نوفمبر "على هامش" قمة أبيك في دانانغ الفيتنامية، تبنى رئيسا روسيا والولايات المتحدة بيانا مشتركا "أكدا فيه الالتزام المشترك بالحفاظ على وحدة الدولة السورية وسيادتها وسلامة أراضيها وطابعها العلماني".

    وأضاف لافروف، أن الجانب الروسي، على أساس منتظم يضع أمام الشركاء الأمريكيين قضية "عدم الشرعية منذ البداية من وجهة نظر القانون الدولي لنشاطهم المسلح على الأراضي السورية".

    وفي وقت سابق ذكر أن قرابة 4 آلاف عسكري تابعين لقوات التحالف الدولي ضد "داعش"، بقيادة الولايات المتحدة، يتواجدون على الأراضي السورية.

    ووفقا لمصادر ، فإن مجندين ومستشارين عسكريين أمريكيين ينتشرون في مواقع على أراض تسيطر عليها قوى كردية وأخرى خارج سيطرتها في شمال سوريا.

    وكان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أعلن أن موسكو لا تعارض إقامة قواعد أميركية في سوريا بشرط أن يكون ذلك على أساس قانوني.

    كما أكد وزير الخارجية الروسي في ووقت سابق، أن وجود القواعد العسكرية الأميركية في سوريا لا يستند إلى أي أساس قانوني، مؤكداً على أن القاعدتين العسكريتين الروسيتين في سوريا، أنشئتا على أساس اتفاق حكومي مع السلطات السورية، وروسيا "لا تخفي قواعدها".  

    انظر أيضا:

    لافروف: إنشاء قواعد عسكرية روسية في الخارج ليس غاية بحد ذاتها
    لافروف: موعد الاجتماع الجديد بين بوتين وترامب لم يناقش بعد
    لافروف: لا يوجد "ستار حديدي" جديد بين روسيا والولايات المتحدة
    الكلمات الدلالية:
    العملية السياسية, القوات الامريكية, داعش, لافروف, الولايات المتحدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik