23:05 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    9171
    تابعنا عبر

    تحدث ألكسندر جيلين العقيد المتقاعد الروسي ورئيس مركز دراسة المشاكل التطبيقية العامة للأمن القومي لإذاعتنا "سبوتنيك" حول مصدر الصاروخ الذي تم بواسطته إسقاط الطائرة الروسية "سو 25" في إدلب، حين كانت تنفذ مهمة ضرب الإرهابيين في "جبهة النصرة".

    وقال: "كل المعلومات التي تم الحصول عليها منذ عدة أيام تقول إن الولايات المتحدة هي التي زودت المسلحين بالصواريخ المضادة للطائرات في سوريا والتي تم إسقاط الطائرة سو25 بواسطتها،

    وهذا يؤكد أن الولايات المتحدة تحارب بأيدي الإرهابيين، لذلك لا يوجد ما نتفاوض أو نتفق عليه مع الولايات المتحدة، لأن الأمريكان لا ينفذون ما تعهدوا به، وتزويد الإرهابيين بصواريخ مضادة للطائرات هذا يعني تعريض الطيران في كل العالم للخطر.

    الآن الأمريكيون يجمعون المسلحين الإرهابيين ويشكلون منهم جيشا إرهابيا، ويطلقون عليهم تسميات،"المعارضة المعتدلة"، "الطبقة السياسية" أو "الحكومة السورية الجديدة" وإلى ما هنالك من تسميات فارغة من أجل إعطائم صفة الشرعية.

     وقامت وزارة الدفاع الروسية، في وقت سابق، بنشر بيان قالت فيه: "تم قصف المنطقة التي تسيطر عليها "جبهة النصرة" والتي أطلق منها الصاروخ الذي أسقط الطائرة الحربية الروسية "سو-"25 بأسلحة دقيقة، وتم القضاء على 30 مسلحا من التنظيم".

     

     

    انظر أيضا:

    إسقاط طائرة حربية روسية في إدلب ومقتل الطيار (فيديو)
    اعتراض طائرة أمريكية اقتربت من الحدود الروسية فوق البحر الأسود
    الكلمات الدلالية:
    إسقاط طائرة حربية روسية في إدلب, قصف الإرهابيين, أخبار جبهة النصرة, وزارة الدفاع الروسية, سوريا, الإرهاب, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook