Widgets Magazine
10:07 17 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    مركز تنسيق الهدنة في سوريا

    الدفاع الروسية: انضمام 17 مركزا سكنيا في محافظة حماة لنظام الهدنة في سوريا

    © Sputnik . Maxim Blinov
    روسيا
    انسخ الرابط
    الهدنة الإنسانية في الغوطة الشرقية (71)
    0 50

    أعلن مركز المصالحة الروسي في حميميم في سوريا، اليوم الأحد، 25 فبراير/ شباط، عن التوقيع على 17 اتفاقية حول الانضمام لنظام وقف الأعمال القتالية في سوريا بمحافظة حماة.

    موسكو — سبوتنيك. وبحسب بيان صدر عن وزارة الدفاع الروسية: "تم خلال الـ 24 ساعة الأخيرة التوقيع على 17 اتفاقية حول انضمام مراكز سكنية من محافظة حماة لنظام وقف الأعمال القتالية، وبذلك يكون عدد المراكز السكنية التي انضمت لعملية المصالحة وصل لـ 2386 بلدة ومدينة".

    كما أكدت وزارة الدفاع الروسية، أن "الجانب الروسي رصد 18 حالة خرق للهدنة في سوريا".

    وبحسب البيان:  "رصد الجانب الروسي في لجنة الهدنة الروسية التركية في سوريا خلال الـ 24 ساعة الأخيرة 18 في محافظات حلب (2) واللاذقية (4) ودمشق (12)، فيما رصد الجانب التركي 4 خروقات أحدها في إدلب و3 خروقات في دمشق".

    وكان مجلس الأمن الدولي قد صوت، أمس السبت، بالإجماع لصالح مشروع قرار بتنفيذ هدنة في كافة مناطق سوريا. وينص القرار، على "وقف إطلاق النار دون تأخير لمدة 30 يوما على الأقل، والسماح للأمم المتحدة وشركائها بإجراء الإجلاء الطبي بشكل غير مشروط وآمن، ورفع الحصار عن المناطق السكنية بما في ذلك الغوطة".

    الموضوع:
    الهدنة الإنسانية في الغوطة الشرقية (71)

    انظر أيضا:

    الأمم المتحدة: لابد من تفعيل الهدنة الإنسانية في الغوطة بشكل عاجل
    هيئة التفاوض السورية: المفاوضات حول الهدنة في الغوطة الشرقية ما زالت قائمة
    روسيا وتركيا تسجلان 6 خروقات لنظام الهدنة في سوريا خلال الـ 24 الساعة الأخيرة
    قوات سوريا الديمقراطية تعلق على موضوع الهدنة مع "داعش"
    الأمم المتحدة: كوريا الشمالية انتهكت الهدنة بعبور أحد جنودها للحدود
    الكلمات الدلالية:
    الجيش السوري, اتفاق وقف إطلاق النار, اتفاق الهدنة, الهدنة في سوريا, أخبار العالم, أخبار العالم العربي, هدنة, الهدنة الإنسانية, الحرب على سوريا, اجتماع مجلس الأمن حول سوريا, الحكومة السورية, وزارة الدفاع الروسية, الغوطة الشرقية, حماة, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik