11:30 08 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    نساء عراقيات يتعرضن لمأسي على يد داعش

    الخارجية الروسية: نحو 70 امرأة تحمل الجنسية الروسية لا تزال في سجون بغداد

    © Sputnik . Nazek mohamed
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أكدت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم الخميس، أن ما بين 50 و 70 امرأة يرجح أنهن تحملن الجنسية الروسية يتواجدن في سجون بغداد.

    موسكو — سبوتنيك. وقالت زاخاروفا خلال إيجاز صحفي: "بحسب المعلومات المتوفرة لدينا، في الوقت الحالي، تتواجد في سجن بغداد الجنائي ما بين 50 و 70 امرأة يرجح أنهن تحملن الجنسية الروسية، وأكثر من 100 طفل".

    وتابعت: "الجانب العراقي يعرب عن استعداده للتعاون، في حال قيام المواطنات الروسيات اللواتي يجري التحقيق معهن، أو اللواتي قد حكم عليهن، بالمبادرة لتقديم طلب إعادة أطفالهن لروسيا، لتسليمهم لأقارب الأطفال".

    ووفقا لزاخاروفا، في حال ثبوت حمل النساء للجنسية الروسية، فإن سفارة روسيا في بغداد، ستضمن تأمين جميع حقوقهن.

    ويذكر أن نساء تواجهن تهم بالإقامة بصورة غير شرعية في العراق، أو المشاركة في أنشطة إرهابية، وعلى وجه الخصوص في صفوف تنظيم "داعش" (المحظور في روسيا) أو التواطؤ مع الإرهابيين، وإذا ثبتت إدانتهن، فقد يواجهن عقوبة الإعدام، أو السجن مدى الحياة، أو لمدة طويلة جدا.

    انظر أيضا:

    اختطاف عائلات هاربة من "داعش" في غرب العراق
    عائلات عراقية تهرب بأعجوبة من أخطر معاقل "داعش"
    "داعش" يعتقل عائلات موصلية ويمحي تاريخه
    عائلات عراقية هربت بأعجوبة من "داعش"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا الاتحادية, وزارة الخارجية الروسية, المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا, روسيا الاتحادية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik