04:13 23 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    نيكولاي باتروشيف

    باتروشيف: الضربة على سوريا دليل على استخدام أمريكا القوة لتمرير مصالحها

    © Sputnik . Said Tcarnaev
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أعلن رئيس مجلس الأمن الروسي، نيقولاي باتروشيف، اليوم الجمعة، أن الضربة الصاروخية على سوريا تثبت أن الولايات المتحدة تستخدم القوة لترويج مصالحها في العالم.

    موسكو — سبوتنيك. وقال باتروشيف خلال جلسة اللجنة المشتركة بين الإدارات التابعة لمجلس الأمن بالاتحاد الروسي لشؤون التخطيط الاستراتيجي: "على عكس الاستراتيجية السابقة، استراتيجية الأمن القومي الأمريكية الجديدة تعطي أهمية كبيرة لاستخدام القوة العسكرية كأداة لترويج المصالح الأمريكية في الساحة الدولية".

    وأضاف: "وهذا يتجلى ليس فقط في الخطاب، ولكن أيضا في الأعمال. والمثال الصارخ على ذلك — توجيه كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، ضربة صاروخية على سوريا في ليلة من 13 — 14 نيسان/ أبريل، منتهكة جميع معايير القانون الدولي".

    وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أكد يوم الثلاثاء 19 نيسان/ أبريل خلال حديثه مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أن ضربة الولايات المتحدة وحلفائها على سوريا تعتبر عملا عدوانيا وانتهاكا للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة.

    وكانت كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا قد نفذت هجمات صاروخية على منشآت حكومية سورية، صباح يوم السبت 14 نيسان/ أبريل. وقد أطلق التحالف أكثر من 100 صاروخ على الأراضي السورية، إلا أن منظومات الدفاع الجوي السورية تمكنت من اعتراض أغلبيتها.

    الكلمات الدلالية:
    الضربة الثلاثية عل ىسوريا, العلاقات الأمريكية الروسية, الحكومة الروسية, نيكولاي باتروشيف, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik