05:45 17 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    منظومة بانتسير الروسية

    الصواريخ الإسرائيلية لم تفاجئ نظام الدفاع الجوي السوري

    © Sputnik . Michail Fomichev
    روسيا
    انسخ الرابط
    متابعة لملف "حزب الله" وإسرائيل (68)
    481

    نقلت صحيفة "إيزفيستيا" الروسية، عن مصادر مختلفة في وزارة الدفاع الروسية، القول إن الضربة الإسرائيلية على الأراضي السورية لم تشكل تهديدا على القواعد العسكرية الروسية والجنود.

    ووفقا للخبراء العسكريين فإن سوريا هي الدولة الوحيدة في العالم، التي تمكنت من التصدي لـ3 غارات واسعة النطاق بأسلحة دقيقة على الأقل. ووصف المحللون الإسرائيليون الهجوم بأنه تحذير لطهران ويرون احتمال المزيد من التصعيد ضئيل جدا.

    ووفقا للمصادر في وزارة الدفاع فإن الدفاعات الجوية الروسية لم تشارك في اعتراض الصواريخ، وتم التصدي للصواريخ الإسرائيلية بنيران أنظمة الدفاع الجوي السورية. وذكر ممثلو وزارة الدفاع الإسرائيلية في وقت سابق، أن إسرائيل أبلغت روسيا بالهجمات عبر "الخط الساخن".

    وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت أن إسرائيل شنت غارات جوية على أهداف في سوريا. وأطلقت 70 صاروخا من أنواع مختلفة.

    ووفقا لدمشق، فإن إسرائيل بدأت بشن غارات على سوريا، ومن ثم رد الجيش السوري باستخدام أنظمة إطلاق الصواريخ المتعددة على المواقع الإسرائيلية في الجولان، بينما تقول تل أبيب إنها شنت الغارة على الأراضي السورية، ردا على ضربات الجيش السوري على الجولان المحتل، التي اعتبرتها وزارة الدفاع الإسرائيلية استفزازا من جانب الجيش الإيراني في سوريا.

    وقال القائد السابق لقوات الصواريخ المضادة للطائرات، الكسندر غوركوف لصحيفة "إيزفيستيا"، إن السوريين تصدوا لعدة هجمات صاروخية ويعملون باستمرار على تحسين نظام الدفاع الجوي.

    وأوضح غوركوف أن الغارة الإسرائيلية لم تفاجئ نظام الدفاع الجوي السوري.

    ولفت إلى أن دمشق أثبتت قدرتها على الرد في الوقت المناسب والتعامل مع الخطر بشكل صحيح. وأكد أن الرادارات تمكنت من تعقب بداية الغارة، إذ أن الطائرات كانت على مسافة بعيدة، ما يسمح للدفاع الجوي السوري بتحديد لحظات إطلاق الصواريخ، وبالتالي زيادة كفاءة اعتراضها.

     

    وأشاد القائد السابق بفعالية الدفاع الجوي السوري، على الرغم من أنه ليس مسلحا بأحدث التقنيات.

    وتابع غوركوف "نفذت أنظمة الدفاع الجوي الأعمال القتالية في وضع متوتر للغاية، إذ كانت معرضة للهجوم في أي لحظة، وعلى الرغم من ذلك فقد تم إسقاط أكثر من نصف الصواريخ الإسرائيلية"، مؤكدا "أن ذلك يدل على الكفاءة العالية لاستخدام الوسائل المتاحة. وعلى ما يبدو فإن منظومة "بوك" ردت بفاعلية أكبر. ووفقا للمعلومات المتاحة، فقد تم إسقاط أهداف صعبة، مثل الصواريخ السريعة من طراز "جو-أرض" وهو دليل على القدرة لاستخدام الإمكانيات القصوى للأسلحة".

    وأشار الخبير إلى أن هذه العملية لا تعني بداية شيء أوسع نطاقا، ولكن في حين لم يفهم الجانب الإيراني هذه التلميحات، فإن الضربات ستستمر. وأوضح أن الضربة وجهت للتحذير، ردا على تزايد الوجود الإيراني في سوريا.

    وتجدر الإشارة إلى أن القوات الجوية الإسرائيلية هاجمت عدة مرات "الأهداف الإيرانية" في سوريا هذا العام.

    الموضوع:
    متابعة لملف "حزب الله" وإسرائيل (68)

    انظر أيضا:

    خبير عسكري: سوريا قادرة على صد أي عدوان جوي
    ناشطة بوليفية: إيجاد سبيل لوقف الحرب في سوريا
    بيسكوف حول احتمال تزويد سوريا بـ"إس-300": روسيا تملك الحق في فعل ما تراه مناسبا
    الكلمات الدلالية:
    إسراائيل, سورية, إيران, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik