18:49 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أكدت وزارة الخارجية الروسية أن روسيا تعتبر الاتهامات بضلوع موسكو في كارثة الطائرة الماليزية عارية عن الصحة.

    موسكو — سبوتنيك. أعلنت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الخميس، أن اتهامات هيئة التحقيق المشتركة حول تحطم الطائرة الماليزية إزاء روسيا بضلوع موسكو في كارثة الطائرة الماليزية في شرق أوكرانيا بأنها عارية عن الصحة وتدعو للاستياء.

    وجاء في بيان الخارجية: "نحن مستاؤون من الاتهامات من قبل هيئة التحقيق المشتركة خلال المؤتمر الصحفي في 24 أيار/ مايو حول أن نظام مضاد للطيران "بوك"، الذي أطلق منه الصاروخ على الطائرة، وصل إلى أوكرانيا من روسيا وكان يتبع للواء الدفاع الجوي الـ53 للقوات المسلحة الروسية المنشور في كورسك".

    وأضافت الوزارة: "نرى بوضوح مثالا على اتهامات عارية عن الصحة بهدف تشويه سمعة بلدنا في نظر المجتمع الدولي… لم يكن هناك أي أدلة بالطبع، باستثناء الفيديو المصمم على أساس بيانات مفبركة من قبل المدونين من وكالة "بيلينغ كات"، الذين تدنسوا سابقا في تلفيق الحقائق لتدعم الفرضية حول الضلوع الروسي في تحطم الطائرة".

    يذكر أن طائرة "بوينغ-777" التابعة للخطوط الجوية الماليزية والمتجهة من أمستردام إلى كوالالمبور تحطمت في مقاطعة دونيتسك يوم 17 يوليو/ تموز 2014. ولقي جميع الركاب والبالغ عددهم 298، مصرعهم جراء الحادث، بينهم 193 يحملون الجنسية الهولندية.

    واتهمت كييف قوات الدفاع الشعبي بإسقاط الطائرة، ولكن القوات المذكورة نفت امتلاكها وسائل تسمح بإصابة الطائرات على هذا الارتفاع.

    انظر أيضا:

    انتحار المشتبه بإسقاط طائرة "بوينغ" الماليزية
    هبوط اضطراري لإحدى طائرات الخطوط الجوية الماليزية
    كارثة "بوينغ" الماليزية: أسقطها صاروخ "بوك"
    بوتين يسأل الولايات المتحدة عن الطائرة الماليزية
    الكلمات الدلالية:
    روسيا الاتحادية, الخارجية الروسية, اتهامات لروسيا, طائرة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook