09:49 26 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    مساعدات إنسانية روسية في للسوريين

    دليل على تباين مواقف روسيا وأمريكا من التسوية السورية

    © Sputnik . Dmitry Vinogradov
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0

    لفتت وزارة الخارجية الروسية إلى اختلاف مواقف روسيا والولايات المتحدة الأمريكية من التسوية السورية.

    وترى روسيا أنه من الضروري أن تتضمن التسوية المطلوب تحقيقها في سوريا إعادة إعمار البلد وإصلاح الدمار الذي أصاب سوريا، بالإضافة إلى دحر الإرهاب وإنهاء العمليات القتالية وإخراج سوريا من أزمتها.

    وأكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية أن روسيا تطمح إلى التسوية الشاملة في سوريا، مشيرة إلى أن إعادة إعمار ما دمرته العمليات القتالية هي التسوية المطلوب تحقيقها في سوريا.

    ومن المفروض أن نفس التسوية تريدها الولايات المتحدة الأمريكية التي تقود التحالف الدولي الذي تم تشكيله لمحاربة الإرهاب وتحقيق التسوية في سوريا، ولكن التسوية التي تريدها الولايات المتحدة الأمريكية تختلف عن التسوية التي تعمل روسيا على تحقيقها كما أشارت إلى ذلك ناطقة وزارة الخارجية الروسية.

    وقالت ماريا زاخاروفا، المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، في مؤتمر صحفي يوم 20 يونيو/حزيران 2018:

    هل نعلم من الزملاء الأمريكيين كم من المخابز والمدارس أعيد بناؤها؟ لا نسمع ذلك وإنما نسمع التهديدات وحدها. هذا أيضا دليل على مدى تباين مواقف بلدينا.

    وذكرت ناطقة الخارجية الروسية أنه تم أخيرا إصلاح الدمار الذي أصاب الخط الحديدي بين مدينتي طرطوس وحمص.

    انظر أيضا:

    بالفيديو من سوريا... فرحة العيد في حلب بعد عودة الأمان
    الأسد: إطلاقا... لا دور لغير الأصدقاء في إعمار سوريا
    الأسد: أمريكا تريد استعمار سوريا و"الوجود الروسي" مشروع
    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا, التسوية في سوريا, مؤتمر صحفي, وزارة الخارجية الروسية, المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik