10:17 15 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    مبنى وزارة الخارجية الروسية في موسكو

    روسيا تأسف لرفض أمريكا المشاركة في مؤتمر موسكو بشأن أفغانستان

    © Sputnik . Ekaterina Chesnokova
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 31

    قالت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء، إن رفض الولايات المتحدة المشاركة في الاجتماع حول أفغانستان في موسكو، يكشف زيف خطاب واشنطن السلمي تجاه أفغانستان.

    موسكو — سبوتنيك. وأعربت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها، عن أسف روسيا لرفض الولايات المتحدة المشاركة في مؤتمر موسكو المرتقب انعقاده في 4 سبتمبر/أيلول المقبل حول أفغانستان، مشيرة إلى أن واشنطن المشاركة في الاجتماع، يكشف زيف الخطاب الأميركي السلمي في الشأن الأفغاني.

    وجاء في بيان الوزارة الذي نشرته على موقعها الرسمي: "بأسف علمنا من تصريحات الخارجية الأمريكية أن الأمريكيين يرفضون المشاركة في جلسة صيغة موسكو يوم 4 سبتمبر والمدعو إليها عداهم، ممثلو أفغانستان والصين وباكستان وإيران والهند وخمس دول من آسيا الوسطى".

    وأضاف البيان: "قرار الجانب الأمريكي يكشف مرة أخرى زيف خطاب واشنطن المسالم بشأن أفغانستان، التي عانى شعبها بسبب سياسة الولايات المتحدة في هذا البلد في السنوات الـ 17 الأخيرة وتحمل ومازال يتحمل مصائب لا تحصى وخسائر كبيرة".

    وكانت وزارة الخارجية الروسية، أعلنت أمس الثلاثاء، أنه تمت دعوة 12 دولة بما فيها الولايات المتحدة للمشاركة في اللقاء حول أفغانستان في العاصمة موسكو يوم 4 سبتمبر.

    وجاء في بيان وزارة الخارجية: "لقاء موسكو الحالي سيكون الثاني بهذه الصيغة، وعلى عكس اللقاءات السابقة، سيعقد برئاسة مشتركة روسية — أفغانية، وكما كان الحال في اللقاء الأول، تم توجيه دعوة لـ 12 دولة بما فيها الولايات المتحدة".

    انظر أيضا:

    استطلاع رأي في روسيا حول ارتباط الشهادات بالوظائف في البلاد
    بولتون: روسيا "عالقة" في سوريا وهذه فرصة للولايات المتحدة للتفاوض
    "فيسبوك" لم تعثر على حسابات جديدة من روسيا تستهدف الجمهور الأميركي
    ترامب: جرائم مانافورت ليست مرتبطة "بالتواطؤ مع روسيا"
    وزير الصناعة الروسي يعلق على حظر تصدير الإلكترونيات إلى روسيا
    روسيا تخطط لبناء سلاح بحري جديد
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العال, أخبار العالم, العالم, مؤتمر, أمريكا, أفغانستان, الولايات المتحدة الأمريكية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik