18:51 19 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    سفن الأسطول الروسي

    زيادة السفن العسكرية الروسية في المحيط الهادئ

    © Sputnik . Vitaliy Ankov
    روسيا
    انسخ الرابط
    140

    صرح رئيس "حركة عموم روسيا لدعم الأسطول"، العقيد البحري ميخائيل نيناشيف، أن زيادة نشاط أسطول المحيط الهادي الروسي يعود إلى الحاجة لضمان أمن الحدود الشرقية للبلاد وعلى وجه الخصوص كوريل، مشددا على أن روسيا لا تشكل خطرا على الدول المجاورة في المنطقة.

    موسكو- سبوتنيك. وقال نيناشيف، اليوم الثلاثاء لوكالة سبوتنيك: "مرور سفن أسطول المحيط الهادي لدينا خلال السنوات 5-7 الأخيرة هي تدريبات بحرية عسكرية عادية، وهذا لا يدعو اليابانيين للدهشة، علينا زيادة تواجدنا هناك اكثر، كما سيتطلب تطور الوضع في منطقة أسيا والمحيط الهادي، في الأعوام القادمة".

    واكد الخبير على أن موسكو لا تخطط للتوسع في منطقة أسيا والمحيط الهادي، والهدف الأساسي من تواجد أسطول المحيط الهادي الروسي في تلك المنطقة هو ضمان لأمن روسيا.

    وأوضح رئيس حركة دعم الأسطول الروسي، أن "أسطول المحيط الهادئ هو القائد من حيث عدد السفن المتواجدة في وضعية الجاهزية القتالية الدائمة، والتعليقات اليابانية هي تأكيد لموضوعية ما نقوله في بلدنا، الأسطول اليوم لا يقف على الأرصفة، بل في البحر، لذلك فإن كوريل هي لنا وهي أرض روسية، ومنطقة كوريل لها أهمية خاصة من وجهة النظر الدفاعية".

    وكانت وزارة الدفاع اليابانية قد أعلنت، في وقت سابق، عن مرور 28 سفينة تابعة لأسطول المحيط الهادي الروسي عبر مضيق "لابيروز" والذي يفصل بين جزيرة هوكايدو وسخالين" حيث تعتبر اليابان ان هذه مجموعة السفن الروسية الأكبر منذ فترة الحرب الباردة، والتي تقوم بتنفيذ مناورة مماثلة، موضحة أن السفن لم تقم بأي أجراءات عدوانية ولم تنتهك منطقة مياه البحر اليابانبة.

     

    انظر أيضا:

    قائد الأسطول البحري الروسي يناقش مع نظيره التركي التعاون في البحرين الأسود والمتوسط
    الأسطول البحري الحربي الروسي يستعد لتنفيذ هجمات جديدة على "داعش"
    القائد العام لقوات الأسطول البحري الروسي يختبر السفن الصاروخية الصغيرة
    الأسطول البحري الحربي الروسي...حمــاية للسلام وأمــن البلاد
    الكلمات الدلالية:
    القوات البحرية الروسية, المحيط الهادئ, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik