01:48 12 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    تفاصيل جديدة حول تحطم الطائرة MH17 الماليزية

    الدفاع الروسية: الصاروخ الذي أسقط الطائرة الماليزية كان أوكرانيا (فيديو)

    © Sputnik . Vitaliy Belousov
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الاثنين، أدلة جديدة حول تحطم الطائرة الماليزية "إم إتش 17" في أوكرانيا.

    موسكو- سبوتنيك. وكشفت وزارة الدفاع الروسية معلومات مصنفة "سري للغاية"، حول الصاروخ الذي أسقط الطائرة "ام اتش 17"، منها أن "الصاروخ الذي أسقط الطائرة صنع في منشأة دولغوبرودني بضواحي موسكو عام 1986".

    وقال مدير إدارة الصواريخ والمدفعية في القوات المسلحة الروسية، نيقولاي بارشين،: "تم إنتاج الصاروخ في مجمع دولوغوبروديننسك الصناعي، وكان عام التصنيع 1986. والرقم التسلسلي للصاروخ هو 8720 والذي تم تعيينه من قبل الشركة المصنعة".

    وأضاف: "أود أن أوصل لكم معلومة عن الجهة التي استلمت واستخدمت هذا الصاروخ… في 29 ديسمبر 1986، تم إرسال الصاروخ عبر السكك الحديدية إلى الوحدة العسكرية 20152. معروف تماما أن الوحدة العسكرية استلمت الصاروخ".

    كما لفت إلى أن الوحدة 20152، هي اللواء الصاروخي المضاد للطائرات، والذي كان يتمركز في أوكرانيا السوفياتية.

    وقال بارشين، في مؤتمر صحفي في مبنى وكالة الاعلام الدولية "روسيا سيغودنيا": "يوم 24 مايو 2018 قام ممثلو مجموعة التحقيق المشتركة بمؤتمر صحفي عرضوا من خلاله قطع المحرك وفوهة صاروخ منظومة بوك الجوية، الذي حسب رواية التحقيق أسقط يوم 17 يوليو 2014 الطائرة الماليزية رحلة "ام اتش17".

    وذكر مدير إدارة الصواريخ والمدفعية في القوات المسلحة الروسية، نيقولاي بارشين، أنه تم تحديد رقم لوحة الصاروخ عبر تجميع شظاياه في مكان تحطم الطائرة، مشيرة إلى أن وثائق الصاروخ الذي تسبب بإسقاط الطائرة الماليزية ما زالت في مؤسسة التصنيع في دولغوبرودني.

    كما أوضح أن الصاروخ الذي أسقط الطائرة "ام اتش 17" فوق دونيتسك أرسل إلى الوحدة العسكرية بأوكرانيا السوفياتية بعد تصنيعه عام 1986.

    وذكر بارشين أن الاتهامات بتورط صاروخ "بوك" روسي بكارثة الطائرة الماليزية "بوينغ 777" جنوب شرق أوكرانيا غير مقنعة.

    وتابع: "سوف يتم تقديم أيضا حقائق تثبت ضعف الاتهامات بتورط قاعدة ذاتية الدفع لمنظومة بوك االجوية، التي يزعم أنها تعود إلى اللواء 53 الصاروخي الروسي للدفاع الجوي ، في هذه الكارثة".

    كما لفت إلى أنه "يمكن لمجموعة التحقيق الدولية الاطلاع إن رغبت على المعلومات حول الصاروخ الذي أسقط الطائرة الماليزية بعد أن رفعت السرية عنها".

    وكانت طائرة "بوينغ-777" تابعة للخطوط الجوية الماليزية، التي كانت متجهة من أمستردام إلى كوالالمبور، تحطمت في مقاطعة دونيتسك يوم 17 يوليو 2014. 

    ولقي جميع ركاب الطائرة والبالغ عددهم 298، مصرعهم جراء الحادث، بينهم 193 شخصا يحملون الجنسية الهولندية. 

    واتهمت كييف قوات الدفاع الشعبي، في إقليم دونباس بإسقاط الطائرة، ولكن القوات المذكورة نفت امتلاكها لوسائل تسمح بإصابة الطائرات على هذا الارتفاع.

     

    انظر أيضا:

    الخارجية الروسية: موسكو لا تزال مستعدة للمساهمة في تحقيقات تحطم الطائرة الماليزية في أوكرانيا
    موسكو: واشنطن لم تقدم صور أقمار صناعية عن كارثة الطائرة الماليزية فوق أوكرانيا
    الدفاع الروسية: تكهنات محققي "بيلينغكات" بشأن الطائرة الماليزية تستند لفبركات قديمة
    الاتحاد الأوروبي يدعو روسيا لتحمل مسؤولياتها والتعاون في قضية الطائرة الماليزية
    لافروف: وزير خارجية هولندا لم يشر إلى حقائق عن تورط روسيا في حادث الطائرة الماليزية
    الكلمات الدلالية:
    تحطم الطائرة الماليزية, أخبار روسيا, الدفاع الروسية, ماليزيا, أوكرانيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik