06:48 22 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    منظومة إس-300 الصاروخية للدفاع الجوي

    بيسكوف: إرسال "إس-300" ليس موجه ضد أطراف ثالثة

    © Sputnik . Igor Zarembo
    روسيا
    انسخ الرابط
    تسليم منظومة "إس-300" إلى سوريا (86)
    0 10

    أعلن السكرتير الصحفي للرئيس الروسي، دميتري بيسكوف، أن إرسال "إس-300" إلى سوريا ليس موجه ضد أطراف ثالثة، وسيتم إرسالها من أجل ضمان سلامة العسكريين الروس.

    وقال بيسكوف ردا على طلب الصحفيين بالتعليق على تصريحات رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو عن أن إرسال المنظومات الروسية قد يؤدي إلى تصعيد الصراع في سوريا: "هذه التوريدات لا تستهدف أطرافا ثالثة، سيتم إرسالها فقط من أجل ضمان سلامة العسكريين الروس".

    وأضاف بيسكوف ردا على سؤال حول شروط تسليم أنظمة "إس-300" لسوريا: "لا أستطيع أن أقول لك هذا بالضبط. في هذه الحالة أترك سؤالك بلا جواب".

    هذا وكان قد أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال اتصال هاتفي بالرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، يوم أمس الإثنين، أن نقل أسلحة حديثة لسوريا يزيد من حدة المخاطر الإقليمية، ويأتي ذلك بعد ساعات من إعلان موسكو تسليم المنظومة الصاروخية "إس — 300" للدفاع الجوي لدمشق.

    وكان وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، قال في وقت سابق، إنه بأمر من الرئيس فلاديمير بوتين، سيتم تزويد سوريا بمنظومة الدفاع الجوي "إس-300" خلال أسبوعين، وهي قادرة على اعتراض الأهداف الجوية على مسافة تتجاوز 250 كم.

    وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أبلغ نظيره السوري بشار الأسد، يوم الاثنين، عن خطط تسليم سوريا منظومة صواريخ "إس — 300"، وذلك بعد أسبوع من سقوط الطائرة الروسية فوق مياه البحر المتوسط قبالة السواحل السورية.

    وقالت الرئاسة السورية، في بيان لها، إن "الرئيس بوتين أبلغ الأسد، خلال اتصال هاتفي، بأن روسيا ستطور منظومات الدفاع الجوي السورية وتسلمها منظومة "إس — 300" الحديثة"، محملا إسرائيل مسؤولية إسقاط الطائرة.

    الموضوع:
    تسليم منظومة "إس-300" إلى سوريا (86)

    انظر أيضا:

    سياسي سوري: "إس-300" رد روسي يتناسب مع المفهوم الإسرائيلي للقوة
    خبير: سبع منظومات من"إس-300" يمكنها إغلاق السماء بأكملها فوق سوريا
    الخارجية الروسية تكشف هدف إرسال "إس-300" إلى سوريا
    الكلمات الدلالية:
    إس-300, دميتري بيسكوف, سوريا, موسكو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik