16:30 14 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    الفرات

    بوتين: لا أحد يعرف ما يحدث على ضفة الفرات الخاضعة للسيطرة الأمريكية

    © Photo/ Klearchos Kapoutsis
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10

    صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الخميس 18 تشرين الأول/أكتوبر، أن أحدا لا يعرف ما يحدث على ضفاف نهر الفرات، الخاضعة لسيطرة الولايات المتحدة، وما يزال هناك قوات تابعة لتنظيم "داعش"، حيث احتجز الإرهابيون نحو 700 رهينة في سوريا ووعدوا بإطلاق النار على 10 منهم كل يوم.

    سوتشي — سبوتنيك. وقال خلال جلسة نقاش منتدى "فالداي" في سوتشي في رد على أسئلة المشاركين: "نعم، مازالت هناك مشاكل كثيرة. نحن نرى ما يحدث الآن على الضفة اليسرى للفرات، الزملاء يعلمون. هذه المنطقة تخضع لرعاية شركائنا الأمريكيين، ويعتمدون هناك على التشكيلات الكردية المسلحة، لكن من الواضح أنها غير مكتملة، فقد بقي ممثلو "داعش" في بعض المناطق السكنية".
    وأشار بوتين إلى أن إرهابيي "داعش" بدأوا في توسيع مناطق تواجدهم مؤخرا، وأنهم أسروا 130 عائلة، نحو 700 شخص، وقال: "على الأرجح، قلة من الحضور هنا في القاعة يعرفون أنهم أرسلوا إنذارا، ومطالب معينة وحذروا من أنه في حالة عدم تحقيق هذه الإنذارات، سيطلقون النار على عشرة أشخاص كل يوم. لقد أعدموا عشرة أشخاص أول أمس، أطلقوا عليهم الرصاص".

    انظر أيضا:

    لافروف: أمريكا تحاول إنشاء شبه دولة شرق الفرات
    القصف الإيراني شرق الفرات... "سوريا الديمقراطية" تنفي والتحالف الدولي يؤكد
    وزير سوري يكشف ما فعلته تركيا تزامنا مع إغلاق "داعش" لبوابات سد الفرات
    الكلمات الدلالية:
    مؤتمر "فالداي", داعش, فلاديمير بوتين, الولايات المتحدة الأمريكية, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik