02:06 GMT31 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 160
    تابعنا عبر

    قام خبراء عسكريون أمريكيون بتحليل البيانات المتوفرة حول منظومة الدفاع الجوي الروسية الجديدة.

    وتبين من تحليل المعلومات المتوفرة عن منظومة الدفاع الجوي الروسية الجديدة المعروفة باسم "إس-500 بروميتي" (بروميثيوس) أنها قادرة على إصابة وإسقاط أي هدف جوي.

    وقالت مجلة "ذي ناشيونال إنترست" إن الخبراء الأمريكيين يشتبهون بأن صانع منظومة إس-500 (شركة "ألماز-أنتي") يتعمد الحط من قدرات "بروميثيوس". فمثلا، بينما تفيد المعلومات المعلنة أن صواريخ "بروميثيوس" ستستطيع إصابة الأهداف على ارتفاع يصل إلى 95 — 97 كيلومترا، تشير تقديرات الخبراء الأمريكيين إلى أنها قادرة على التعامل مع الأهداف على ارتفاع يصل إلى 110 أو 130 كيلومترا، وتستطيع إسقاط أقمار تجسس في الفضاء القريب.

    وسيستطيع "بروميثيوس" أن يعترض 10 صواريخ بالستية تطير بسرعة تزيد على 4 أميال في الثانية، في آن واحد، حسب المجلة الأمريكية.

    وسيمتلك "بروميثيوس" عدة محطات رادار لاكتشاف مختلف الأهداف المراد تدميرها من طائرات ومروحيات وطائرات مسيرة بدون طيار وصواريخ.

    ويرى الخبراء أن "بروميثيوس" الروسي سيسبب مشاكل كبيرة لجميع الطائرات القتالية التي تعتمد على تكنولوجيا الإخفاء.

    منظومة صواريخ بوك-1إم المضادة للطائرات
    © Sputnik . Aleksandr Vilf
    منظومة صواريخ "بوك-1إم" المضادة للطائرات

     

    ويُنتظر أن تبدأ روسيا تزود قواتها الجوية الفضائية بمنظومات إس-500 خلال عام 2020.

    وتم الإعلان عن اختبار "بروميثيوس" في الصيف الماضي.

    انظر أيضا:

    الصين تستخدم للمرة الأولى منظومة صواريخ إس-400
    مصادر أمريكية: روسيا تجرب نظام دفاع جوي ذا إمكانيات خيالية
    "لوفيغارو": "إس-400" أداة النظام العالمي الجديد
    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا, مجلة, مقال, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook