07:26 20 أبريل/ نيسان 2019
مباشر
    مظاهرات داعمة لرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو في كاراكاس، فنزويلا فبراير/ شباط 2019

    محاولات "الانقضاض الخاطف" فشلت في فنزويلا

    © Sputnik . Carlos Herrera
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أعرب رئيس لجنة العلاقات الدولية في مجلس الاتحاد للبرلمان الروسي، قسطنطين كوساتشيوف، أن محاولات تغيير السلطة في فنزويلا من خلال "انقضاض خاطف" قد فشلت، ولكن الضغوط الخارجية مستمرة.

    وقال كوساتشيوف: "من الواضح أن محاولات الهجوم الخاطف لتغيير السلطة في البلاد قد فشلت، ولكن الضغوط الخارجية ستستمر وقد تزداد لتغيير السلطة في كاراكاس".

    وأشار البرلماني الروسي إلى أن سياسة روسيا تجاه فنزويلا تركز على حماية المبادئ الأساسية للقانون الدولي، ورفض التدخل في شؤون الدول ذات السيادة، مضيفا أنه في الوقت نفسة التزمت موسكو دائما بالموقف القائل بأن الشعب الفنزويلي هو الوحيد الذي يستطيع أن يقرر مصيره.

    جدير بالذكر أن الأزمة السياسية في فنزويلا تفاقمت وتصاعدت حدة المظاهرات، وخاصة بعد إعلان رئيس البرلمان الفنزويلي المعارض، خوان غوايدو، نفسه رئيسا للبلاد لفترة انتقالية وإجراء انتخابات رئاسية جديدة. فيما سارعت الولايات المتحدة للاعتراف به مطالبة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، بعدم استخدام العنف ضد المعارضة. ومن جانبه أعلن مادورو أنه هو الرئيس الشرعي للبلاد، واصفاً رئيس البرلمان والمعارضة "بدمية في يد الولايات المتحدة.

    واعترفت فرنسا إلى جانب ألمانيا، وإسبانيا وبريطانيا وهولندا رسميا بزعيم المعارضة الفنزويلية رئيسا مكلفا إلى حين إجراء انتخابات، فيما أيدت كل من روسيا والصين وتركيا والمكسيك وبوليفيا شرعية مادورو.

    انظر أيضا:

    الخارجية الروسية: فنزويلا لم تطلب المساعدة العسكرية الروسية
    تقرير يكشف حجم خسائر فنزويلا بسبب العقوبات الأمريكية
    فنزويلا تطلق مناورات عسكرية الأضخم في تاريخ البلاد
    شاهد... سقوط نيزك في فنزويلا
    عملية عسكرية لـ "قسد" ضد "داعش"... فنزويلا تتهم واشنطن بعرقلة الحوار... سياسات واشنطن في المنطقة
    فنزويلا: ضابط جديد ينشق عن مادورو ويعلن ولاءه لغوايدو (فيديو)
    زعيمة الديمقراطيين بالكونغرس تعلن موقفها من الوضع في فنزويلا
    روسيا تعد مشروع قرار لمجلس الأمن الدولي حول فنزويلا
    الكلمات الدلالية:
    الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو, فنزويلا, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik