Widgets Magazine
19:30 12 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019
مباشر
    تفاصيل جديدة حول تحطم الطائرة MH17 الماليزية

    موسكو ترفض تصريحات وزير الخارجية الهولندي بشأن المباحثات حول كارثة الطائرة الماليزية

    © Sputnik . Maksim Blinov
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    نفت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، تصريحات وزير الخارجية الهولندي عن أن الحديث خلال المباحثات الثلاثية المقبلة في فيينا سيدور حول التبعيات القانونية لتحميل روسيا مسؤولية كارثة الطائرة الهولندية في سماء أوكرانيا.

    موسكو — سبوتنيك. وقالت زاخاروفا: "لن تركز المباحثات على "الاعتراف بالمسؤولية القانونية لروسيا عن الكارثة" بل مجموعة من القضايا المتعلقة بهذا الحادث ذات أهمية أساسية لتحديد الأسباب الحقيقية. وقد أكد الطرفان الهولندي والأسترالي مرارا استعدادهما لإجراء مناقشات في هذا الشأن".

    وأوضحت أن روسيا تعول على الحصول على تفسيرات حول كيفية استخدام ودراسة البيانات التي قدمتها في سياق التحقيق.

    وأشارت إلى أن "روسيا مستعدة لإجراء مباحثات موضوعية ومهنية في جميع جوانب التحقيق الدولي الجاري، ومن المستبعد أن أي نهج آخر ستكون له قيمة عملية".

    يذكر أن طائرة "بوينغ-777" التابعة للخطوط الجوية الماليزية والتي كانت متجهة من أمستردام إلى كوالالمبور تحطمت في مقاطعة دونيتسك يوم 17 تموز/يوليو 2014. ولقي جميع ركاب الطائرة البالغ عددهم 298 شخصاً، مصرعهم جراء الحادث، بينهم 193 راكباً يحملون الجنسية الهولندية.

    واتهمت كييف قوات الدفاع الشعبي بإسقاط الطائرة. ومن جانبها، نفت هذه القوات امتلاكها لوسائل تسمح بإصابة الطائرات على هذا الارتفاع.

    وأعلنت مجموعة التحقيق الهولندية في بيان، بأن الصاروخ الذي أسقط الطائرة، هو من نوع "بوك"، تم نقله من روسيا، كما أن القوات الأوكرانية ليس لها علاقة بتحطم الطائرة.

    هذا وأعربت موسكو مرات عديدة عن خيبة أملها، جراء غياب المستوى المطلوب من التعاون بين لجنة التحقيق الدولية في أسباب كارثة طائرة " بوينغ" الماليزية من جهة، والخبراء الروس من جهة أخرى.

    الكلمات الدلالية:
    تحطم الطائرة الماليزية, هولندا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik