22:41 GMT29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، اليوم الثلاثاء 19 شباط/فبراير، إن هدف الولايات المتحدة يكمن في تقسيم سوريا وإقامة شبه دولة على الضفة الشرقية لنهر الفرات، وأشار إلى أن واشنطن تمنع حلفاءها من الاستثمار في المناطق المحررة، الخاضعة لسيطرة الحكومة.

    وصرح لافروف: "بعبارة أخرى، مهمة استعادة السيادة والسلامة الإقليمية لسوريا، التي وقع عليها المجتمع الدولي برمته، بما في ذلك الولايات المتحدة، كان في الواقع بالنسبة للولايات المتحدة مجرد مناورة لإبعاد الأنظار".

    وأضاف: "إن هدفها أصبح أكثر وضوحا وهو تقسيم سوريا وإقامة شبه دولة على الضفة الشرقية".

    وأشار إلى أن الولايات المتحدة تستثمر بنشاط لتحقيق هذا الهدف، بما في ذلك إجبار حلفائها على دفع ثمن بناء هذا الجزء من الجمهورية العربية السورية.

    كما لفت الانتباه إلى أنها تمنع حلفاءها من الاستثمار في إعادة بناء البنية التحتية في بقية أنحاء سوريا، الخاضعة لسيطرة الحكومة الشرعية.

    انظر أيضا:

    لافروف: روسيا تساهم في تحقيق التسوية السياسية في سوريا
    موسكو مستعدة للعمل مع واشنطن للقضاء على الإرهابيين بشكل كامل في سوريا
    في أية منطقة ولماذا... واشنطن تعتزم نشر "القبة الحديدية" في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    سيرغي لافروف, سوريا, الولايات المتحدة الأمريكية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook