Widgets Magazine
02:09 24 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    الخارجية الروسية

    الخارجية الروسية تدعو لتوضيح مصطلح جاء على لسان وزير ياباني

    © Sputnik . Natalia Seliverstova
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 12

    دعت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم الجمعة، الجانب الياباني للتعليق على كلام وزير أوكيناوا والأراضي الشمالية، ميتسوهيرو مياكوشي، بأنه ليس من الضروري تعديل عبارة "أراضي الأجداد" في اليابان وأن "الاحتلال (الروسي) غير شرعي".

    موسكو — سبوتنيك. وقالت زاخاروفا في إحاطة إعلامية: "وزير أوكيناوا والأراضي الشمالية [جزر الكوريل]، السيد مياكوشي، يعتقد أنه لا توجد حاجة لتعديل عبارة "الأراضي الأصلية لليابان" و"الاحتلال غير الشرعي" لروسيا الذي يستخدمه الجانب الياباني في بعض الوثائق الرسمية المتعلقة بهذه الجزر".

    وأضافت المتحدثة: "يبدو لي أن الجانب الياباني يعطي ذريعة إعلامية وفي هذه الحالة، وفي هذه الحالة، سيكون من الجيد لهم أن يعلقوا على كيفية تلاؤم هذه التصريحات مع الخطة التي حددتها القيادة اليابانية لأقرب حل ممكن لهذه القضية".

    وأشارت زاخاروفا إلى أن الجانب الروسي لم يعط أي أسباب لتوضيح موقفه من المفاوضات المتعلقة بمعاهدة السلام مع اليابان.

    ويذكر أن الحكومة اليابانية كانت قد امتنعت، في أوائل شباط / فبراير، عن الاستجابة لطلب أحد النواب حول ما إذا كانت "المناطق الشمالية"، كما تصف اليابان جزر كوناشير، وشيكوتان، وإيتوروب، وهابوماي، هي "أراضي يابانية في الأصل" لكي لا تضر بالمفاوضات مع روسيا.

    ومنذ أعوام عديدة، يطغى على العلاقات بين روسيا واليابان غياب معاهدة سلام بين الدولتين. وتعتبر اليابان جزر الكوريل الجنوبية وهي جزر كوناشير وشيكوتان إيتوروب وهابوماي تابعة لها وتصر على "عودتها" تحت السيادة اليابانية في إشارة إلى "الاتفاق الثنائي حول التجارة والحدود" الذي تم توقيعه في عام 1855. إلا أن موقف موسكو يؤكد أن هذه الجزر أصبحت جزءا من أراضي الاتحاد السوفييتي في أعقاب الحرب العالمية الثانية وسيادة روسيا عليها ليست موضع شك.

    وكان لقاء قمة قد عقد بين الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، في 14 تشرين الثاني/ نوفمبر 2018 ، في سنغافورة. وفي أعقاب اللقاء، قال رئيس الوزراء الياباني، إن الجانبين اتفقا على تسريع عملية التفاوض لعقد معاهدة سلام، استنادا إلى الإعلان المشترك عام 1956.

    انظر أيضا:

    وسائل إعلام يابانية: الكوريل مكان مثالي للصواريخ الأمريكية
    اليابان تحتج على تصرفات حرس الحدود الروسي في جزر الكوريل
    اليابان: مطالبتنا بجزر الكوريل لا تتضمن إجلاء سكانها الروس
    زلزال بقوة 5.4 درجة يقع بالقرب من جزر الكوريل
    الكلمات الدلالية:
    جزر الكوريل, وزارة الخارجية الروسية, ماريا زاخاروفا, اليابان, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik