13:59 GMT02 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن فلاديمير تومسكي، الملحق الإعلامي في السفارة الروسية في السودان، اليوم الخميس، أنه على الرغم من التدابير الطارئة المعلنة في السودان ، فإن الوضع في البلاد لا يزال هادئًا، ولا يوجد أي تهديد للمواطنين الروس هناك.

    وقال تومسكي لوكالة "سبوتنيك": نعم، الحدود مغلقة إلى أن يتم إصدار أمر خاص، وعلى مايبدو لي، لن يستغرق وقتًا طويلاً. ولا توجد تهديدات للمواطنين الروس في السودان.

    هذا وتعصف بالسودان، منذ 19 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، احتجاجات مستمرة أطلقت شرارتها محاولات الحكومة زيادة أسعار الخبز، مع وجود أزمة اقتصادية ونقص في السيولة، طابت بتنحي الرئيس السوداني عمر البشير من سدة الحكم.

    وأعلن اليوم وزير الدفاع السوداني، عوض بن عوف، الإطاحة بالرئيس السوداني عمر حسن البشير، والذي اندلعت ضده مظاهرات امتدت لأربعة أشهر، تطالبه بالرحيل عن السلطة، على خلفية ارتفاع الأسعار وتراجع مستويات المعيشة، كما أعلن عن تشكيل مجلس عسكري انتقالي يتولى الحكم لعامين، وتعطيل الدستور الانتقالي لعام 2005، وإعلان الطوارئ لثلاثة أشهر وحظر التجول لمدة شهر من الساعة العاشرة مساءا حتى الرابعة صباحا، وحل مجلس الوزراء وتكليف وكلاء الوزراء بتسيير الأعمال.

    الكلمات الدلالية:
    المواطنين الروس في السودان, السفارة الروسية في السودان, السودان, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook