10:41 GMT31 مايو/ أيار 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    أعلن نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف، أنه لن يؤدي أي تهديد بفرض عقوبات أمريكية جديدة إلى وقف التعاون متبادل المنفعة بين موسكو وطهران، بما في ذلك في المجال النووي.

    وقال ريابكوف لوكالة "سبوتنيك" اليوم السبت:

    "لن يوقف أي تهديد بفرض عقوبات جديدة تعاوننا المشروع والمتبادل المنفعة مع إيران. إننا نعيش لسنوات في ضل تطبيق الولايات المتحدة للعقوبات ضد روسيا، وأذكركم بأن هذا يحدث منذ عام 2012. ومن الواضح أنه خلال هذا الوقت كان هناك تكيف جدي لمثل هذا النهج غير القانوني من قبل الولايات المتحدة".

    وأضاف نائب الوزير الروسي: "لذلك، فإننا نواجه التهديدات من هذا النوع بهدوء، ونحن لا نرضخ للابتزاز، وسنتوسع بشكل منتظم ونطور تعاوننا مع جمهورية إيران الإسلامية، بما في ذلك في قطاع الطاقة الذرية مع الامتثال التام للقانون الدولي والتشريعات الوطنية لبلداننا".

    وأعلنت وزارة الخارجية الأمريكية يوم أمس الجمعة أنها قد تفرض عقوبات ضد أي جهة تعمل على مساعدة إيران على توسيع مفاعل بوشهر النووي ونقل اليورانيوم المخصب، مقابل خام اليورانيوم مشيرة إلى أن بلادها لن تتسامح بمسألة تخصيب اليورانيوم في إيران، فضلا عن تخزين المياه الثقيلة بما يتجاوز الكمية الحالية.

    الكلمات الدلالية:
    سيرغي ريابكوف, طهران, ابتزاز, الخارجية الروسية, موسكو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook