08:09 GMT31 مايو/ أيار 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    120
    تابعنا عبر

    أكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الإثنين، عدم وجود أي احتمال للتدخل العسكري في فنزويلا.

    وقال لافروف عقب مباحثاته مع نظيره الأمريكي "نحن نعارض بشكل قاطع أي عمل عسكري في أي مكان ينتهك القانون الدولي، ولا يمكن السماح باستخدام القوة إلا من قبل مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، أو يمكن استخدام القوة ردًا على عدوان ضد دولة ذات سيادة. ولم يلاحظ أي شيء من هذا القبيل في فنزويلا".

    وأضاف لافروف ردا على سؤال إن كان بومبيو كرر جملته بحق روسيا "ارحلوا من فنزويلا": "لم نحاول التركيز على التصريحات العلنية".

    هذا وتشهد فنزويلا أزمة اقتصادية وسياسية خانقة تفاقمت إثر الانقسام في المجتمع بين مؤيدين للرئيس الشرعي نيكولاس مادورو، ومؤيدين لرئيس البرلمان المعارض، خوان غوايدو، الذي نصب نفسه يوم 23 كانون الثاني/يناير الماضي، رئيساً مؤقتا للبلاد.

    وباندلاع الأزمة، سارع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، للاعتراف بزعيم المعارضة رئيسا انتقاليا، وحذت حذوه في ذلك دول "مجموعة ليما" (باستثناء المكسيك) ومنظمة الدول الأمريكية وعدد من دول أوروبا. وتحدث الرئيس الفنزويلي القائم، نيكولاس مادورو، عن محاولة الانقلاب في بلاده، واصفاً غوايدو بأنه دمية للولايات المتحدة. وأكدت دول عدة، منها روسيا وإيران والصين وسوريا وتركيا، دعمها لمادورو.

    الكلمات الدلالية:
    التدخل العسكري في فنزويلا, سيرغي لافروف, فنزويلا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook