Widgets Magazine
19:26 14 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    وكالة سبوتنيك

    الجانب الروسي يطالب بالتحقيق في تعرض مراسل "سبوتنيك" للضرب في السودان

    © Sputnik . Konstantin Chalabov
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    دعت وكالة الأنباء الدولية "روسيا سيغودنيا" السلطات السودانية إلى إجراء تحقيق شامل في قضية تعرض مراسل "سبوتنيك" للضرب على أيدي عناصر الشرطة العسكرية خلال تنفيذ عمله في الخرطوم.

    فقد جاء في بيان وكالة "روسيا سيغودنيا": "من المؤسف، زيادة أعمال العنف، التي تمارسها الجهات الأمنية ضد الصحفيين. لقد قامت الشرطة، يوم 1 أيار/مايو، بضرب مراسلة "ريا نوفوستي" في باريس، أما اليوم فقد تضرر زميلنا في السودان على أيدي الشرطة أثناء أدائه واجباته المهنية. وكان قد أبلغ الشرطة أنه يغطي الوضع في الخرطوم بمهمة من إدارة التحرير، ومع ذلك فقد قامت الشرطة العسكرية باستخدام العصي في ضربه وحطموا هاتفه المحمول".

    وقال مراسل "سبوتنيك" محمد الفاتح إن الشرطة العسكرية، التي تعتبر جزءا من قوة الرد السريع، هاجمته أثناء تغطيته للأوضاع في الخرطوم وأعمال إزالة الحواجز على جسر نمر. ووفقا لأقواله فإن أحد الجنود اختطف الهاتف المحمول من يده وألقاه أرضا وكسره.

    وقام 5 عسكريين بعد ذلك بضرب المراسل بالعصي على رأسه وجسمه، على الرغم من إبلاغهم بأنه صحفي ويغطي الوضع بناء على تعليمات من إدارة التحرير.

    وأضافت وكالة "روسيا سيغودنيا": "نحث السلطات السودانية على إجراء تحقيق شامل في الحادث، ومنظمات حقوق الإنسان والمنظمات غير الحكومية على إبقاء القضية تحت السيطرة. ونأمل أن يكون الهجوم لم يلحق أضرار جسيمة بصحة محمد".

    وتجدر الإشارة إلى أن الحادث هو الثاني من نوعه خلال الأسبوعين الماضيين. فقد تعرضت مراسلة "روسيا سيغودنيا" فيكتوريا إيفانوفا للضرب في باريس، أثناء تغطيتها للاضطرابات خلال مظاهرات عيد العمال في العاصمة الفرنسية.

    انظر أيضا:

    بسبب اتفاق "إقصائي"... "جماعات إسلامية" تهدد في السودان
    عضو "تجمع المهنيين" في السودان: مجلس الوزراء بالكامل لقوى "الحرية والتغيير"
    قيادي بـ"الحرية والتغيير" في السودان: الساعات المقبلة ستكون حاسمة
    الكلمات الدلالية:
    الخرطوم, السودان, باريس, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik