06:57 GMT02 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت رئيسة مجلس الفيدرالية الروسي، فالنتينا ماتفيينكو، اليوم الإثنين، أن شبه جزيرة القرم بالنسبة روسيا هي أولاً وقبل كل شيء الأشخاص (الذين يعيشون هناك)، بينما بالنسبة لأوكرانيا ما هي إلا منطقة لتحقيق المكاسب منها.

    قالت ماتفيينكو في اجتماع مع قادة الجمعيات الوطنية لشبه جزيرة القرم في قصر ليفاديا "بالنسبة لأوكرانيا ، تعد شبه جزيرة القرم جزءًا من الأرض التي يمكن أن يتم بها تطوير الأعمال، أما بالنسبة لروسيا فإن القرم هو الأشخاص في المقام الأول… وهذا فرق كبير".

    ووفقا لها، عندما يتكلم الأشخاص في روسيا عن عودة القرم، فإنهم يعنون الأشخاص الذين يحلمون ويعبرون عن رغبتهم في العودة إلى وطنهم التاريخي.

    يذكر، أن القرم انضم إلى روسيا الاتحادية على خلفية أزمة سياسية حادة في أوكرانيا، في آذار/ مارس عام 2014، بعد استفتاء عام صوتت فيه الغالبية الساحقة من السكان لصالح العودة إلى روسيا. ولم تعترف أوكرانيا بنتائج الاستفتاء، وتواصل اعتبار القرم جزءا من أراضيها.

    الكلمات الدلالية:
    ماتفيينكو, القرم, أوكرانيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook