19:50 12 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    وزارة الخارجية الروسية

    موسكو: الاتهامات من قبل مجموعة التحقيق في تحطم الطائرة "إم إتش17" لا أساس لها

    © Sputnik . Natalia Seliverstova
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اعتبرت الخارجية الروسية أن الاتهامات الموجهة لروسيا من قبل مجموعة التحقيق في كارثة تحطم الطائرة "إم إتش17" لا أساس لها.

    موسكو — سبوتنيك. وقالت في بيان: "التصريحات التي جاءت من مجموعة التحقيق المشتركة خلال مؤتمر صحفي في 19 يونيو حول التورط المزعوم للعسكريين الروس في كارثة بوينغ "إم إتش17" الماليزية تبعث على الأسف".

    وأضاف البيان: "مرة أخرى، يتم توجيه اتهامات لا أساس لها على الإطلاق ضد الجانب الروسي لتشويه سمعة روسيا الاتحادية امام المجتمع الدولي".

    وتابعت الوزارة أن مجموعة التحقيق المشتركة أعطت كييف فرصة لتزوير الأدلة فيما يتعلق بكارثة "إم إتش17"  ورفع المسؤولية عنها لعدم إغلاق مجالها الجوي.

    يذكر أن طائرة "بوينغ-777" التابعة للخطوط الجوية الماليزية، التي كانت متجهة من أمستردام إلى كوالالمبور تحطمت في مقاطعة دونيتسك يوم 17 تموز/ يوليو 2014. ولقي جميع ركاب الطائرة البالغ عددهم 298 شخصاً، مصرعهم جراء الحادث، بينهم 193 راكباً يحملون الجنسية الهولندية.

    واتهمت كييف قوات الدفاع الشعبي بإسقاط الطائرة. ومن جانبها، نفت هذه القوات امتلاكها لوسائل تسمح بإصابة الطائرات على هذا الارتفاع.

    وأعلن فرق التحقيق الهولندي في بيان، بأن الصاروخ الذي أسقط الطائرة، هو من نوع "بوك"، تم نقله من روسيا، كما أن القوات الأوكرانية ليس لها علاقة بتحطم الطائرة.

    هذا وأعربت موسكو في أكثر من مناسبة عن خيبة أملها، من غياب المستوى المطلوب من التعاون بين لجنة التحقيق الدولية في أسباب كارثة طائرة " بوينغ" الماليزية من جهة، والخبراء الروس من جهة أخرى.

    انظر أيضا:

    أستراليا تأمل ببدء حوار مع روسيا حول ملابسات حادث طائرة "إم إتش-17"
    بوتين يعبر عن تعازيه لأقارب وأصدقاء ضحايا تحطم طائرة "ان-148" في ضواحي موسكو
    قتلى في تحطم طائرة "آن - 2" قرب موسكو (فيديو)
    الكلمات الدلالية:
    الحكومة الروسية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik