03:26 GMT25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 90
    تابعنا عبر

    بدأت شركة "ميغ" الروسية العمل في إنشاء مقاتلة اعتراضية جديدة.

    ويُتوقع أن يتم تحديد ملامح الطائرة المقاتلة المستقبلية من نوع "ميغ" في نهاية عام 2019.

    وأبلغ إيليا تاراسينكو، مديد عام شركة "ميغ"، "سبوتنيك" أن صناع الطائرة الجديدة التي اصطلح على تسميتها اختصارا "باك دي بي"، سيستفيدون من تكنولوجيا الإخفاء الجديدة، وأن بإمكانها حمل الأسلحة اللازمة واستخدام أنواع جديدة من الأسلحة الجوية.

    وأضاف مدير عام "ميغ" أن طائرة "باك دي بي" ستشكل حلقة أساسية لمنظومة خفر الحدود الروسية.

    وكان النائب ألكسندر تارنايف، عضو لجنة الدفاع في مجلس النواب الروسي (الدوما)، قد صرح في وقت سابق أن المقاتلة الاعتراضية الجديدة ستحمل اسم "ميغ-41".

    ومن جانبه قال السيناتور فيكتور بونداريف، رئيس لجنة الدفاع في الغرفة العليا للبرلمان الروسي (سوفيت فيديراتسييه)، إن مدى المقاتلة الاعتراضية الروسية الجديدة السريعة جدا سيصل إلى 1500 كيلومتر، وإنها ستحتوي على صاروخ "إر-37"، وهو صاروخ بعيد المدى من فئة جو-جو، وأسلحة جديدة تماما.

    انظر أيضا:

    رغم "أنفها"... مقاتلات "ميغ-25" تنتهك أجواء إسرائيل
    شركة "ميغ" تبدع طائرتها القتالية المسيرة
    الطيار الآلي لمقاتلة "ميغ" أمكر من دفاعات الناتو الجوية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا, طائرات مقاتلة, صناعة طائرات, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook