21:52 GMT30 مايو/ أيار 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    تتحمل فرنسا وبريطانيا قسطا من المسؤولية عن اندلاع الحرب العالمية الثانية.

    أعلن ذلك سيرغي ناريشكين، مدير جهاز الاستخبارات الخارجية الروسي، رئيس الجمعية التاريخية الروسية، في كلمة افتتاح مؤتمر دولي حول الذكرى الـ80 لبدء الحرب العالمية الثانية، حيث قال إن القسط الأكبر من المسؤولية عن إشعال الحرب العالمية الثانية مُلقى على عاتق النازيين الألمان، غير أن أيديولوجيتهم حظيت بتأييد العديد من المسؤولين في العواصم الأوروبية، وبالأخص لندن وباريس، بعد أن أعلنوا الاتحاد السوفيتي عدوا.

    ومن أسباب الحرب العالمية الثانية موقف قادة بريطانيا وفرنسا الذين راهنوا على إرضاء ألمانيا واستخدامها ضد الاتحاد السوفيتي.

    ووافق قادة بريطانيا وفرنسا وقتذاك على ضم النمسا إلى ألمانيا وتقسيم تشيكوسلوفاكيا على نحو يُرضي ألمانيا، وسمحوا للنازيين بإنشاء الجيش القوي، معتقدين بأن ألمانيا النازية ستحارب الاتحاد السوفيتي وحده. ولم يتمكن الزعماء الغربيون من إقامة علاقات وثيقة إلى حد ما مع الاتحاد السوفيتي حتى بعد أن تبينت لهم نوايا النازيين الحقيقية.

    انظر أيضا:

    لافروف: نسعى لعدم تكرار "فظائع" الحرب العالمية الثانية
    صور تظهر الطلقات الأولى لشرارة الحرب العالمية الثانية
    وزارة الدفاع الروسية تنشر وثائق سرية عن الحرب العالمية الثانية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا, كلمة, مؤتمر, سيرغي ناريشكين, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook