16:47 08 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، يوليو 2019

    الكرملين: روسيا وتركيا على اتصال منتظم بشأن الأحداث في سوريا

    © Sputnik . Sergei Guneyev
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن المتحدث باسم الرئاسة دميتري بيسكوف أن النهج الروسي تجاه العملية التركية في سوريا لم يتغير: يجب تجنب الإجراءات التي يمكن أن تتعارض مع التسوية السياسية.

    وقال بيسكوف للصحفيين بطلب منهم التعليق على الوضع الحالي في سوريا وتحرك القوات السورية باتجاه القوات التركية: "رأيتم تقارير تفيد بوجود اتصالات واتفاقيات معينة. لا يمكنني إضافة المزيد إلى هذا. لا يوجد شيء جديد في عناصر النهج الروسي تجاه هذا الموضوع".

    وأضاف بيسكوف: "أنتم تعلمون أنه في بداية هذه العملية، أشار الجانب الروسي، على مختلف المستويات إلى رفضه القاطع لأي أعمال من شأنها أن تعرقل وتعيق عملية التسوية السياسية في سوريا وتثير التوتر في هذا البلد. وأكرر: هذا الموقف لم يتغير، إنه أمر ثابت ومعروف"، مجيبا على سؤال عما إذا كان هناك، من وجهة نظر موسكو، خطر حدوث صدام عسكري سوري - تركي في هذا الوضع.

    وأكد بيسكوف ردا على سؤال حول ما إذا كان هناك خطر تصادم تركيا مع روسيا في سوريا أنه لا يرغب حتى في التفكير في احتمال حدوث صدام عسكري مع تركيا في سوريا.

    وقال بيسكوف للصحفيين: "نحن حتى لا نريد التفكير في مثل هذا الاحتمال...من أجل هذا يوجد الكثير من الاتصالات بين عسكريينا".

    وسُئل بيسكوف ما إذا كان قد حان الوقت لتركيا، من وجهة نظر روسيا، لمغادرة سوريا، على أساس أن مهمة مكافحة الإرهاب قد نفذت. وتعليقاً على هذا السؤال، قال بيسكوف إنه لا يستطيع الإجابة عليه، "فقط الجيش يمكنه فعل ذلك".

    انظر أيضا:

    بعد وقف تصدير الأسلحة...ألمانيا تهدد تركيا باتخاذ تدابير جديدة لدخولها سوريا
    وحدات من الجيش السوري تتحرك نحو عين العرب "كوباني" الحدودية مع تركيا
    تركيا تعلن أنها ستواجه الجيش السوري في حال دخوله شمال سوريا
    الكلمات الدلالية:
    دميتري بيسكوف, سوريا, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik