02:03 GMT17 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا والولايات المتحدة كانتا على وشك التوصل إلى اتفاق حول سوريا، لكنه لم يتم بسبب عدم رغبة واشنطن في الفصل بين تنظيم "جبهة النصرة" [المحظور في روسيا وعدد من الدول] والمعارضة السياسية في سوريا.

    باريس- سبوتنيك. وقال لافروف، اليوم الثلاثاء، خلال منتدى السلام في باريس: "أود أن أذكركم بأنه لم يكن هناك حوار بين الحكومة والمعارضة الحقيقية [في سوريا] قبل إنشاء "صيغة أستانا". المعارضة الوحيدة التي أعدها الغرب في ذلك الوقت كانت من المهاجرين الذين يعيشون في إسطنبول والرياض وأوروبا والولايات المتحدة الأمريكية".

    وتابع لافروف: "هل تعلمون أننا قبل أن يحدث ذلك، وفي عام 2013 كنا والولايات المتحدة قريبين جدا من التوصل لاتفاق بشأن كيفية حل النزاع السوري. الاتفاق الذي أعددناه مع جون كيري [وزير الخارجية الأمريكي السابق]، ووافقت عليه الحكومة السورية، كان يخص عدم قيام القوات الجوية الحكومية بالتحليق، وتنسيق العمليات بين القوات الجوية الأمريكية والقوات الجوية الروسية".

    وأضاف: "بمعنى آخر، كان لدى روسيا والولايات المتحدة فيتو على تصرفات بعضهما البعض في سوريا. وكان الشرط الوحيد لدخول هذا (الاتفاق) حيز النفاذ هو أن تفصل الولايات المتحدة المعارضة عن إرهابيي النصرة. لم يفعلوا ذلك".

    انظر أيضا:

    لافروف: الاتفاق النووي لم يفقد قانونيته رغم تصرفات واشنطن غير المقبولة
    لافروف: حققنا تقدما كبيرا في العملية السياسية للتسوية السورية
    لافروف: قضية استعادة عضوية سوريا في جامعة الدول العربية قد نضجت منذ وقت طويل
    لافروف: التفاهم بين روسيا وأرمينيا ضرورة لمواجهة محاولات تزوير التاريخ
    لافروف: الولايات المتحدة ترغب في إنشاء شبه دولة شرقي الفرات
    الكلمات الدلالية:
    سيرغي لافروف, روسيا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook