04:13 18 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الخارجية في حكومة تسيير الأعمال الروسية، سيرغي لافروف، أنه تم التخلص من التهديد الإرهابي في سوريا، التي يجب أن تكون مثالا يحتذى لعدم السماح للمحاولات المتهورة بتقرير مصير المنطقة.

    طشقند - سبوتنيك. وقال لافروف خلال كلمته أمام طلبة فرع جامعة موسكو للعلاقات الدولية في طشقند: "لقد قدمت روسيا مساعدة فعالة لسوريا، للشعب السوري في التصدي للإرهاب الدولي، بطلب من الحكومة الشرعية".

    وأضاف لافروف في كلمته: "لقد تم التخلص من هذا التهديد، يبقى فقط حل بعض المهام الخاصة، لكننا ساعدنا الشعب السوري في استعادة الدولة. أنا أعتقد أن هذا يجب أن يكون مثالا في المستقبل لعدم السماح للمحاولات المتهورة بتقرير مصير الدول من الخارج، من أي مكان على الأرض".

    وبدأ سلاح الجوفضائي الروسي بتاريخ 30 سبتمبر/أيلول 2015، بتوجيه ضربات جوية استهدفت مقرات تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا وعدد من الدول) في سوريا بعد طلب الرئيس السوري بشار الأسد.

    وفي 30 سبتمبر/أيلول، طلب الرئيس فلاديمير بوتين من مجلس الفيدرالية الروسي السماح بنشر القوات المسلحة في سوريا، ومنح الرئيس الروسي التفويض باستخدام القوات المسلحة في الخارج بالإجماع.

    وقامت القوات الجوفضائية الروسية بتوجيه ضربات جوية بالتنسيق مع الجيش السوري، في أغلب المدن والمناطق التي سيطر عليها تنظيم "داعش" الإرهابي، ما ساهم بتقليص وتقويض عمليات التنظيم في سوريا.

    انظر أيضا:

    لافروف: روسيا ستبذل قصارى جهدها للمساعدة في استعادة سيادة سوريا
    لافروف: المتطرفون ينتقلون من سوريا إلى ليبيا
    لافروف بشأن منصبه المحتمل في الحكومة الجديدة: أواصل أداء واجباتي بأمانة
    لافروف حول أولوية الدستور الروسي على القانون الدولي: هذه ليست حالة نادرة
    لافروف: استعادة الدولة في ليبيا مازالت بعيدة المنال
    الكلمات الدلالية:
    سيرغي لافروف, لافروف, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik