11:36 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الثلاثاء، أنه يجب على مجلس الأمن الموافقة على آلية تنفيذ قرار بشأن بعثة الاتحاد الأوروبي لرصد حظر السلاح في ليبيا.

    وقال لافروف عقب مباحثات "2 + 2" الروسية الإيطالية: " آليات تنفيذ مثل هذه القرارات، بالنسبة لنا لا لبس فيها، يجب أن يوافق عليها مجلس الأمن الدولي"، مشيرا إلى أنه تم تقديم هذا الموقف عبر المباحثات الجارية.

    وأضاف لافروف: " لا يمكن استخدام أي آليات وطنية أو إقليمية لهذه الأغراض ببساطة بناءً على طلب دولة أو مجموعة معينة من البلدان".

    وأشار إلى أن الجانب الإيطالي أكد "أنهم يفهمون ذلك".

    وكان الممثل الأعلى للشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل أعلن، أمس الاثنين، أن الاتحاد وافق على مهمة لمراقبة تنفيذ قرار حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا، وأعرب عن أمله في أن تبدأ المهمة عملها آخر آذار/مارس المقبل.

    وأوضح بوريل أن هذه المهمة تشمل "إرسال سفنا وقطعا حربية تابعة للناتو (حلف شمال الأطلسي) لمراقبة السفن التي ربما تحمل أسلحة إلى ليبيا"، مؤكدا أنه "سيتم إيقاف هذه السفن لكن قواعد الاشتباك معها ستحددها لاحقا اللجان العسكرية".

    وتعاني ليبيا انقسامًا حادًا في مؤسسات الدولة، بين الشرق الذي يديره مجلس النواب والجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر، وبين الغرب حيث المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق برئاسة فائز السراج، وهي الحكومة المعترف بها دوليا إلا أنها لم تحظ بثقة البرلمان.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook