06:03 GMT25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن مبعوث الرئيس الروسي إلى أفغانستان، زامير كابولوف، أن موسكو ترى في تصريحات وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، عن اعتزام واشنطن مواصلة سحب قواتها قرارا صائبا.

    وقال كابولوف لوكالة "سبوتنيك" حول إجراءات أمريكا بتخفيض المساعدات المالية للضغط على السياسيين الأفغان: "إنها أداة ضغط على الجانبين، أعني هنا أشرف غني وعبد الله عبد الله، اللذين لم يستطع بومبيو التوفيق بينهما. إنهما لم يتقبلا الاقتراحات التي عرضت عليهما".

    ووصف كابولوف قرار أمريكا بسحب قواتها من أفغانستان بالقرار الصائب، وذلك لأن تواجدها هناك لا يلعب دورا في استقرار هذا البلد.

    وتابع كابولوف: "بأي شكل يلعبون دورا في استقرار الأوضاع؟ لا يمكنهم لعب أي دور. لذلك، سواء تواجدوا هناك أم لا، وجودهم لا يعود بشيء إيجابي، من الصواب مواصلتهم تنفيذ مسؤولياتهم (تجاه أفغانستان)".

    وكان وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، قال أمس الاثنين، إن الولايات المتحدة ستخفض المساعدات لأفغانستان مليار دولار، بسبب استمرار الصراع بين الرئيس الأفغاني أشرف غني وخصمه السياسي عبد الله عبد الله.

    وأضاف بومبيو في بيان بعد مهمة وساطة لكابول استمرت يوما، "سنبادر أيضا بإجراء مراجعة لكل برامجنا ومشروعاتنا لتحديد التخفيضات الإضافية وإعادة النظر في تعهداتنا لمؤتمرات تعقد في المستقبل للمانحين لأفغانستان".

    وأشار الوزير إلى أن "فشل القيادة هذا يشكل تهديدا مباشرا للمصالح الوطنية الأمريكية"، وستبدأ الحكومة الأمريكية في مراجعة التعاون مع أفغانستان.

    وكان وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، وصل إلى أفغانستان في زيارة لم يعلن عنها مسبقا للمساعدة في إنقاذ اتفاق تاريخي وقعته واشنطن مع حركة طالبان في نهاية فبراير/شباط وتعرقله الخلافات السياسية وأعمال العنف.

    انظر أيضا:

    موسكو: عدم الاستقرار في أفغانستان يعيق إطلاق المفاوضات
    أفغانستان تسجل أول وفاة بـ"كورونا"
    وزير الخارجية الأمريكي يصل إلى أفغانستان
    قطر تدين الهجوم على عناصر الشرطة في أفغانستان
    الكلمات الدلالية:
    الخارجية الروسية, روسيا, أمريكا, أفغانستان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook