02:48 GMT25 مايو/ أيار 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    1141
    تابعنا عبر

    قال رئيس مركز المصالحة الروسي في سوريا، الأدميرال أوليغ جورافليف، إن الإرهابيين وضعوا عبوات ناسفة على طريق سير القافلة التركية خلال الدوريات التي تقوم بها في محافظة إدلب السورية.

    وأضاف في مؤتمر صحفي: "انفجرت عبوات ناسفة بدائية الصنع أثناء مرور دورية تركية في منطقة سفوهن، اليوم الثلاثاء، حيث تضررت مركبتان نتيجة التفجير، وأصيب جنديان تركيان".

    ووفقا له، فإن الجماعات الإرهابية التي لا يسيطر عليها الجانب التركي تواصل اتخاذ إجراءات لزعزعة استقرار الوضع في منطقة إدلب.

    وشدد على أن التشكيلات الإرهابية نفذت خلال الساعات الـ24 الماضية 7 عمليات قصف في منطقة إدلب، بينما لم يتم رصد أي انتهاكات لنظام وقف إطلاق النار من قبل الفصائل المسلحة الموالية لتركيا.

    وختم بالقول: "يدعو مركز المصالحة الروسية قادة التشكيلات المسلحة غير الشرعية إلى التخلي عن الاستفزازات بالسلاح، وسلك سبيل التسوية السلمية للأوضاع في الأراضي التي تخضع لسيطرتهم".

    وفي وقت سابق، أعلن مركز المصالحة الروسي بين الأطراف المتحاربة في سوريا، تسيير دورية روسية - تركية مشتركة ثانية، يوم أمس الاثنين، على طريق "إم-4" بين حلب واللاذقية بمنطقة إدلب.

    وكانت الدورية الأولى المشتركة بين الجانبين الروسي والتركي قد جرى تسييرها يوم الأحد الـ 15 آذار/ مارس الجاري، في محافظة إدلب، شمال غربي سوريا، لضمان وقف إطلاق النار الذي تم الاتفاق عليه في موسكو أخيرا.

    وجرت في موسكو محادثات بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان، يوم 5 مارس الجاري، تركزت على قضايا التسوية في سوريا، وعلى رأسها سبل إيجاد حل للأزمة الراهنة في منطقة خفض التصعيد في إدلب. وتم الاتفاق على وقف لإطلاق النار اعتباراً من ليل 5 مارس، وكان من ضمن بنود الاتفاق البدء بتسيير الدوريات المشتركة بين الروس والأتراك على الطريق الدولي إم 4 بسوريا (طريق اللاذقية حلب) في 15 مارس".

    الكلمات الدلالية:
    سوريا, تركيا, أخبار, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook