14:17 GMT10 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أفادت "استراتيجية الطاقة" الروسية حتى عام 2035، بأن روسيا ترى إشارات تدل على إمكانية خفض عروض النفط في العالم بعد عام 2020، وهذا يتطلب زيادة الاستثمارات في مشاريع الجرف القاري، ما يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع الأسعار.

    وجاء في الاستراتيجية التي نشرت على موقع وزارة الطاقة الروسية، اليوم الخميس: "لكن التطور السريع لأكفأ الاحتياطات وانخفاض الاستثمارات في التنقيب الجيولوجي وفي مشاريع النفط والغاز في مناطق مختلفة من العالم سيخلق إمكانية لخفض عروض النفط الخام بعد عام 2020، الذي يتطلب استثمارات كثيفة في مشاريع الجرف القاري وغيرها من المشاريع المكلفة، ويمكن أن يؤدي إلى بداية دورة جديدة من زيادة الأسعار".

    ويشار في الوثيقة إلى أنه على المدى المتوسط سيتحدد سعر النفط بعوامل عديدة، منها اقتصادية، وسياسية واجتماعية.

    وارتفع سعر النفط مساء اليوم بنسبة 21 %، ليصل إلى 29.9 دولار للبرميل، وفي وقت سابق من اليوم الخميس، قفز بأكثر من 40% إلى ما يقرب من 36 دولار.

    إلى ذلك، أجرى الرئيس الأمريكي محادثات هاتفية مع ابن سلمان حول الأوضاع في أسواق الطاقة العالمية، وقال ترامب: "بحثت هاتفيا مع ولي العهد السعودي أوضاع أسواق النفط العالمية وعلى إثرها نشر تغريدة قال فيها إن ولي العهد السعودي تحدث مؤخرا مع الرئيس الروسي حول قضية أسعار النفط. و"أتمنى أن تخفِّض السعودية وروسيا إنتاجهما بنحو 10 ملايين برميل وربما أكثر بشكل كبير".

    بينما نفى المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، اليوم الخميس، تصريحات الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بشأن اتصال هاتفي بين الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، حول أسعار النفط.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook