13:04 GMT19 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    صرح وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الثلاثاء، بأن بلاده مستعدة للتعاون مع الولايات المتحدة بشأن التطوير السلمي للفضاء الخارجي، في ضوء مرسوم ترامب حول الاستكشاف الاقتصادي للقمر.

    موسكو - سبوتنيك. وقال الوزير الروسي للصحفيين: "في ضوء المبادرات التي طرحها الرئيس ترامب، وشدد بشكل مباشر في مذكرة التفاهم على ضرورة تقديم الدعم الدولي لخطط تطوير القمر، وفقًا لمعاهدة عام 1967، نعتبر هذا النهج مطلوب ونحن مستعدون للتعاون مع فكرة إيجاد نهج مقبولة بشكل عام".

    وأضاف لافروف، بأن موسكو مستعدة لمواصلة المناقشات مع واشنطن حول مسألة نشر الأسلحة في الفضاء.

    هذا ووقع الرئيس الأمريكي، في الـ6 من نيسان/ أبريل الجاري، مرسوما حول استخراج الموارد من الفضاء، ينص على عدم اعتبارها ملكا عاما للبشرية، ويقضي بتحفيز المؤسسات الخاصة على العمل في هذا المجال.

    يأتي هذا المرسوم الجديد في ظل إطلاق الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء الأمريكية، عام 2019، برنامجا جديدا لاستكشاف القمر ينص على تنفيذ عملية هبوط رواد على سطحه في عام 2024 وإرسال رواد إلى المريخ في أواسط الثلاثينيات من القرن الحالي.

    وشدد ترامب على أن واشنطن لا تعترف باتفاق الأنشطة في القمر والأجسام الفضائية الأخرى، الذي تم تبنيه في ديسمبر عام 1979 بموجب قرار من قبل الجمعية العامة للأمم المتحدة.

    وفي هذا السياق، وجه الرئيس الأمريكي لوزير خارجيته، مايك بومبيو، بـ"معارضة أي محاولة من قبل أي دولة أخرى أو منظمة دولية للنظر في اتفاق الأنشطة في القمر والأجسام الفضائية الأخرى باعتباره وثيقة تعكس القانون الدولي العادي".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook