17:34 GMT30 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    قال مدير معهد علم الطفيليات الطبية والأمراض المعدية في جامعة سيتشنوف، ألكسندر لوكاشيف، إن تجهيز المرافق الطبية والكشف المبكر عن الإصابات بالفيروس التاجي في روسيا ساهم في خفض معدلات الوفيات.

    وقال لوكاشيف في مقابلة أجراها مع صحيفة "إيزفيستيا" :"البلدان التي تعاني من ضعف في القطاع الطبي قد تتواجد فيها المئات من الإصابات الغير مكتشفة، لن أركز على العدد الإجمالي لحالات العدوى الأكثر أهمية بالنسبة لنا هو عدد الحالات الشديدة والوفيات".

    وفقا للخبير، في روسيا حوالي 0.8 ٪ فقط من الحالات تشكل خطرا على حياة المريض وقد تنتهي بوفاته.

    وتابع: "يزداد عدد الإصابات يوميا بمعدل مرتين أوثلاث مرات، ولكنه بالفعل أقل من عدد الإصابات المسجلة في  إيطاليا وإسبانيا في نفس المرحلة من انتشار الفيروس. لذلك ، نحجنا في التعامل مع انتشار الفيروس".

    وحتى 18 نيسان / أبريل الجاري، تم تسجيل 36793 حالة إصابة في 85 منطقة في روسيا. وقد ارتفع العدد الإجمالي للوفيات إلى 313 شخصا.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook