02:07 GMT24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن القيود المفروضة بسبب جائحة كورونا، دفعت للنظر بشكل مغاير إلى الإمكانيات الواسعة للرقمنة في العديد من المجالات، مؤكدا ضرورة مواكبتها.

    وأكد بوتين في اجتماع حول تطوير الاتصالات، اليوم الأربعاء "حفزت القيود المفروضة العديد من الشركات والمنظمات على إلقاء نظرة جديدة على العمليات التجارية المعتادة، لتقديم حلول رقمية بنشاط لزيادة كفاءة عملهم. لقد أظهرت الحياة نفسها مدى أهمية استخدام الإمكانيات الواسعة للرقمنة بسرعة وجرأة، ليس فقط في مجال الأعمال التجارية، ولكن أيضا في الخدمات العامة والتعليم والطب وحياة الناس اليومية".

    وأضاف بوتين: "من الضروري، كما يقولون التعرف على هذه الاتجاهات. الاتجاهات في الانتقال إلى الرقمنة، خذ مثالا، الشركات الرقمية الرائدة".

    كما أشار الرئيس الروسي إلى ضرورة  إزالة العقبات القديمة في تطوير تكنولوجيا المعلومات والعمل دون انتهاك حقوق المستخدمين" من الضروري العمل بشكل استباقي قدر الإمكان والقضاء على جميع أنواع العقبات القديمة بطبيعة الحال، مع مراعاة جميع جوانب ضمان الأمن السيبراني وحماية حقوق وحريات المواطنين. علاوة على ذلك، من المهم عدم إغفال الصعوبات التي تواجه الصناعة خاصة والاقتصاد ككل".

    وفقا للرئيس بوتين، أولا وقبل كل شيء، هذا هو التخفيض المحتمل لنفقات القطاع الحقيقي على الابتكارات والبرمجيات والخدمات ذات الصلة.

    وأضاف أنه بسبب القيود المالية والاقتصادية الموضوعية لن يكون لدى العديد من الشركات موارد كافية لبرامج التنمية هذه.

    انظر أيضا:

    بخبرة روسية... الاقتصاد السوري إلى الرقمنة
    رقمنة الخدمات الحكومية... هل تقضي على الفساد في الأردن؟
    الكلمات الدلالية:
    إمكانية, القيود التجارية, الرقمية, بوتين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook