20:50 GMT30 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    ناقش الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن للاتحاد الروسي عبر الفيديوكونفرنس، اليوم الجمعة، الوضع على الحدود بين أرمينيا وأذربيجان.

    وقال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف عقب الاجتماع: "تم تبادل وجهات النظر حول توتر الأوضاع على الحدود الأرمينية الأذربيجانية".

    وتابع بيسكوف: "تم التعبير عن القلق الشديد بشأن التصعيد المستمر، وتم التأكيد على الحاجة الملحة للطرفين لضمان وقف إطلاق النار، فضلا عن استعداد روسيا للتوسط".

    وجاء هذا التصعيد الجديد عقب فترة من الهدوء، بعد اشتباك في المنطقة بدأ في الـ12 من تموز/ يوليو الجاري، على الحدود الأرمينية الأذربيجانية، في منطقتي توفوز وتافوش المجاورتين، اللتين تقعان على الحدود مع جورجيا وتقعان على بعد مئات الكيلومترات من ناغورني- قره باخ، غير المعترف بها، واستمر لثلاثة أيام متوالية.

    وتلقي كل من أذربيجان وأرمينيا بالمسؤولية عن توتر الأوضاع على الطرف الآخر. وأعربت دول ومنظمات دولية عن قلقها إزاء الوضع على الحدود الأرمينية الأذربيجانية ودعت الطرفين إلى الحوار. وأعلنت وزارة الخارجية الروسية، استعدادها لمساعدة باكو ويريفان على استقرار الوضع.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook