07:49 GMT17 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أكد السفير الروسي لدى بريطانيا، أندريه كيلين، اليوم الخميس، أن موسكو لا تملك معلومات عن مكان تواجد سيرغي ويوليا سكريبال، وتواصل إرسال الاستفسارات إلى السلطات البريطانية بشأن هذه القضية.

    وقال السفير، في مقابلة مع "أر بي كي": " لم ترد أي معلومات جديدة بشأن قضية سكريبال. نحن قلقون بشأن مصير المواطنين الروسيين. نحن لا نعرف أين يتواجدان، هل هما في بريطانيا أم غادرا إلى نيوزيلندا. المعلومات حول هذه المسألة متناقضة. نواصل إرسال استفسارات بشأن هذه القضية".

    وذكرت صحيفة "صنداي تايمز" البريطانية في وقت سابق، نقلاً عن مصادر في الحكومة البريطانية أن الضابط الروسي السابق سيرغي سكريبال وابنته يوليا، انتقلا إلى نيوزيلندا بعد أن أقاما لأكثر من عام في شقة سرية، وقال أحد مصادر الصحيفة إن ضابط الاستخبارات العسكرية السابق وابنته "اكتسبا اسمين جديدين ودعمًا لبدء حياة جديدة".

    ووفقًا للسلطات البريطانية تم تسميم ضابط الاستخبارات العسكرية الروسي السابق، سيرغي سكريبال وابنته يوليا في مدينة سالزبوري البريطانية يوم 4 مارس/آذار 2018، ما أثار ضجة دولية كبيرة. وتعتقد لندن أن روسيا متورطة في التسميم، وتنفي موسكو ذلك بشكل قاطع.

    من جانبه أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، في وقت سابق، أن "قضية سكريبال" تنهار أمام أعيننا بسبب عدم وجود أي دليل على تورط روسيا.

    انظر أيضا:

    السفارة الروسية في لندن تشكك بالرواية البريطانية في قضية سكريبال
    موسكو تأسف لفرض واشنطن حزمة عقوبات ثانية بسبب قضية سكريبال
    الخارجية الروسية: لندن تواصل ممارسة الضغط على موسكو مستخدمة "قضية سكريبال"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook