06:03 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    ملف نافالني (55)
    124
    تابعنا عبر

    عقد البرلمان الأوروبي، اليوم الخميس، اجتماعا عاما طالب من خلاله تشديد العقوبات على روسيا ومحاولة فرض عقوبات جديدة، وذلك بسبب قضية تسميم المعارض الروسي أليكسي نافالني.

    وأصدر البرلمان الأوروبي بيانا جاء فيه: "قرر البرلمان الأوروبي المنعقد اليوم بدورته العادية مناقشة قضية السيد نافالني الذي تم تسميمه وهناك شكوك بأن تكون السلطات الروسية هي وراء الحادث، وهناك تحقيقات مستمرة بها الموضوع".

    وأضاف البيان، قائلا: "في خضم هذه القضية طالبت الكتل السياسية الأوروبية في البرلمان تشديد العقوبات المفروضة على موسكو ومحاولة فرض عقوبات جديدة يكون لها تأثير أكبر على روسيا للضغط عليها".

    وفي السياق نفسه، أكد الخبير الروسي ليونيد رينك، الذي شارك بشكل مباشر في تطوير "نوفيتشوك"، أن خروج أليكسي نافالني من الغيبوبة يشير إلى أنه في حال افترضنا تسميمه، لم يتم استخدام نوفيتشوك.

    وقال رينك لوكالة "سبوتنيك": "أستبعد تسممه، لأنه لا توجد أعراض. ولكن حتى لو تم استخدام جرعة أقل بـ 400 مرة من الجرعة المميتة، فإنه سيخرج من غيبوبة، لكن حدقة عينيه ستبقى منقبضة، ولم تكن هناك مثل هذه الأعراض".

    وأعلنت العيادة الألمانية التي يعالج فيها المعارض الروسي أليكسي نافالني تحسن حالته الصحية وإخراجه من العناية المركزة.

    الموضوع:
    ملف نافالني (55)
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook