14:46 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أرسل الوفد الروسي إلى الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا احتجاجًا إلى رئيس الجمعية، ريك ديمز، فيما يتعلق ببيان اللجنة القانونية بشأن بيلاروسيا.

    وقالت وزارة الخارجية الروسية لوكالة "سبوتنيك": "وفقًا لمعلومات الوفد الروسي تم تبني البيان المذكور تحت ضغط من رئيس اللجنة، اللاتفي بوريس تسيليفيتش، في انتهاك للنظام الداخلي للجمعية والمبادئ الديمقراطية للمناقشة. وبالتالي، فإن هذه الورقة لا تعكس بأي حال من الأحوال رأي جميع أعضاء اللجنة القانونية، ولذلك فهي غير قابلة للنشر على هذا الشكل".

    أشارت وزارة الخارجية إلى أنه في اليوم نفسه، علق رئيس الوفد الروسي إلى الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا، نائب رئيس الدوما (مجلس النواب) بيوتر تولستوي على هذا الوضع. وأضافت وزارة الخارجية الروسية: "في 10 سبتمبر من هذا العام، أرسل احتجاجًا إلى رئيس الجمعية، ريك ديمز، معربًا عن استيائه من استخدام الحيل الإجرائية لدفع قرارات مسيسة، وطالب بتفسير رسمي من قيادة الجمعية".

    في وقت سابق، أصدرت لجنة الشؤون القانونية وحقوق الإنسان في الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا بيانا حول الوضع في بيلاروسيا، رفضت فيه الاعتراف بنتائج الانتخابات الرئاسية في الجمهورية ودعت إلى إعادة إجرائها بمشاركة "مراقبين دوليين".

     كما دعت اللجنة إلى محاكمة المسؤولين عن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في بيلاروسيا في سياق الانتخابات الرئاسية الأخيرة، واقترحت "إنشاء هيئة دولية على وجه السرعة للتحقيق في جرائم حقوق الإنسان في بيلاروسيا وجمع المعلومات والأدلة".

    وتعتقد اللجنة أنه ينبغي أن تضم "ممثلين عن السلطات البيلاروسية وممثلين عن المجتمع المدني، وعلى الطرفين التعاون في هذا التحقيق، ويجب نشر نتائج عمل هذه الهيئة بحيث تكون متاحة لأي منظمة وطنية أو دولية لحقوق الإنسان".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook