21:20 GMT29 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    علقت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الاثنين، على قرار مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بشأن بيلاروسيا الذي دعا الرئيس البيلاروسي لوكاشينكو إلى بدء الحوار مع المعارضة في البلاد.

    وقالت الخارجية الروسية في بيانها: "هذا القرار يعدّ تدخلا سافرا في الشؤون الداخلية للبلاد ويعتبر ضد مبادئ وأعراف القانون الدولي، وبالتالي يعد القرار باطلا من الناحية القانونية".

    وأضاف البيان، قائلا: "ننطلق من حقيقة أن قرار مجلس حقوق الإنسان الذي قدمه الغربيون ضد مبادئ وأعراف القانون الدولي".

    واعتمد مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، يوم الجمعة، قرارا دعا الرئيس ألكسندر لوكاشينكو إلى بدء حوار مع المعارضة، لصالح القرار الذي قدمته ألمانيا نيابة عن دول الاتحاد الأوروبي.

    وبدأت احتجاجات المعارضة في جميع أنحاء بيلاروسيا في 9 أغسطس/آب، بعد الانتخابات الرئاسية، التي فاز بها ألكسندر لوكاشينكو (وفقًا للجنة الانتخابات المركزية، حصل على 80.1% من الأصوات).

    في الأيام الأولى، تم قمع الاحتجاجات من قبل قوات الأمن، وضد المتظاهرين الذين لم يوافقوا على النتائج، استخدموا الغاز المسيل للدموع والقنابل اليدوية والرصاص المطاطي. وفقًا للبيانات الرسمية، وتم اعتقال أكثر من 6700 شخص في الأيام الأولى.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook